.
.
.
.

مقتل 4 عناصر تكفيرية على أيدي أهالي سيناء

نشر في: آخر تحديث:

أكدت مصادر أمنية في شمال سيناء أن 4 عناصر تكفيرية لقيت مصرعها، الأحد، بالشيخ زويد على أيدي مواطنين في إطار عملية ثأرية لمقتل أبنائهم على أيدي الجماعات الإرهابية.

وكان أهالي جنوب الشيخ زويد قد استوقفوا سيارة يستقلها التكفيريون وقتلوهم وأحرقوا السيارة انتقاما، بينما قامت عناصر تكفيرية أخرى بإخلاء القتلى من المكان وسحب السيارة.

وفي نفس السياق، شنت عناصر إرهابية، كانوا يستقلون سيارة "دفع رباعي" هجوما مسلحا، فجر الاثنين، على قسم شرطة الشيخ زويد، وأطلقوا النار من أسلحة جرينوف، على قسم الشرطة، فردت القوات عليهم ودارت اشتباكات عنيفة انتهت بهروب العناصر الإرهابية، ما أسفر عن إصابة أحد أفراد الشرطة.

وقد وصلت تعزيزات من قوات الجيش إلى موقع الحادث وانتشرت في محيطه، بينما انطلقت قوة أخرى لملاحقة العناصر الإرهابية التي استهدفت قسم الشرطة.