.
.
.
.

صحيفة: فرنسا ومصر تتفاوضان حول صفقة مقاتلات "رافال"

نشر في: آخر تحديث:

ذكرت صحيفة "ليزيكو" الفرنسية، أمس الخميس، أن فرنسا وصلت لمرحلة متقدمة في محادثات لبيع طائرات مقاتلة من طراز "رافال" من انتاج شركة "داسو" إلى مصر مقابل حوالي ستة مليارات يورو (6.88 مليار دولار).

ورغم المفاوضات الحصرية مع الهند على مدى السنوات الثلاث الماضية، لم تجد "داسو" بعد مشتريا أجنبيا لطائرتها "رافال" التي يمكنها القيام بعدة أدوار والتي توصف بأنها من أكثر الطائرات المقاتلة فعالية وتطورا في العالم لكنها أيضا من أغلاها ثمنا.

وذكرت الصحيفة الاقتصادية اليومية أن البلدين على وشك انهاء اتفاق بخصوص 24 طائرة، بالإضافة الى فرقاطة بحرية تتراوح قيمته بين خمسة مليارات وستة مليارات يورو.

ويمكن أن يمول ما يصل الى 50% من الصفقة عبر تسهيل ائتماني ترتبه شركة "كوفاس" الفرنسية للتأمين على الديون.

وارتبطت باريس والقاهرة بعلاقات اقتصادية وثيقة في الماضي، لكن الاضطرابات في مصر منذ الاطاحة بالرئيس حسني مبارك في 2011 جعلت الحكومات الغربية قلقة من توقيع عقود وخاصة في القطاع الدفاعي.

ومع تولي الرئيس عبد الفتاح السيسي السلطة حديثا تحسنت العلاقات ويشعر الجانبان بالقلق من صعود الجماعات المتشددة في ليبيا ومصر.

وحصلت فرنسا على أول عقد عسكري كبير في مصر في عام 2014 باتفاق قيمته مليار يورو (1.35 مليار دولار) لبيع أربع فرقاطات بحرية.

وسافر مسؤولون فرنسيون كبار مرارا إلى مصر خلال العام الماضي، كما قام السيسي في نوفمبر بزيارة رسمية إلى فرنسا حيث جرت مناقشات بشأن تطوير أسطول مصر من الطائرات "ميراج" البالغ 18 طائرة. كانت مصر أول مشتر أجنبي للطائرة "ميراج" في عام 1981.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة