.
.
.
.

أحمد عز يؤكد نيته للترشح للانتخابات البرلمانية

نشر في: آخر تحديث:

نقلت "بوابة الأهرام" الالكترونية، أمس السبت، قول أحمد عزّ، رجل الأعمال والسياسي المصري من عهد الرئيس الأسبق حسني مبارك، إنه سيرشح نفسه لانتخابات البرلمان الجديد التي ستجرى في شهري مارس وابريل المقبلين.

وأضافت أن عز، وهو أمين تنظيم الحزب الوطني المنحل عقب ثورة 25 يناير وقطب صناعة الحديد في مصر، أجرى الفحوص الطبية اللازمة لقبول أوراق الترشح.

وكان المحامي المصري سمير صبري، قد قدم بلاغ للنائب العام المستشار هشام بركات، طالب فيه بحرمان أحمد عز من الترشح لانتخابات مجلس الشعب المقبل، لضلوعه في إفساد الحياة السياسية، حسب تعبيره.

وقال صبري، في البلاغ، إنه يتمسك بإعمال أحكام المادة الأولى من المرسوم بقانون رقم 344 لسنة 1952 بشأن جريمة إفساد الحياة السياسية، المعدل بموجب المادة 1 من المرسوم بقانون رقم 131 لعام 2011 عن جريمة إفساد الحياة السياسية، والتي يترتب عليها الحرمان من الترشح للانتخابات أو الانتماء لأي حزب سياسي.

وكان عز أمينا للتنظيم في الحزب الوطني الديمقراطي الذي حكم مصر في عهد مبارك ثم حل بحكم محكمة بعد انتفاضة 2011 التي أطاحت بالرئيس الأسبق.

وألقي القبض على عز بعد الانتفاضة ضمن مجموعة كبيرة من السياسيين ورجال الأعمال في قضايا فساد وصدر ضده أكثر من حكم بالسجن لكن محكمة النقض ألغت سجنه.