.
.
.
.

الطب الشرعي يعفي المتحدث باسمه بسبب تصريحات "الصباغ"

نشر في: آخر تحديث:

قررت وزارة العدل المصرية، إعفاء المتحدث باسم الطب الشرعي، الدكتور هشام عبدالحميد، من منصبه لظهوره بأحد البرامج التلفزيونية دون إذن مسبق، معلنا أن طلقات الخرطوش التي أصابت الناشطة السياسية شيماء الصباغ في يناير الماضي كان من المفترض ألا تؤدي لموتها، لإطلاقها من مسافة ثمانية أمتار، لكنها توفيت بسبب نحافتها.

يذكر أن هذه التصريحات تسببت في حالة من الغضب الشعبي بين العديد من المصريين الذين عبروا عن ذلك عبر صفحات التواصل الاجتماعي بتعليقات ساخرة.