.
.
.
.

مقتل ضابط في هجوم على منزل وزير داخلية مصر السابق

نشر في: آخر تحديث:

قالت مصادر أمنية إن ضابط شرطة برتبة مقدم ومسلحاً قتلا في ساعة مبكرة، اليوم الخميس، في اشتباك وقع بعد تعرض نقطة تفتيش لهجوم بالرصاص في مدينة السويس المصرية.

وأضافت المصادر الأمنية أن أربعة مسلحين يستقلون سيارة، هاجموا نقطة التفتيش وطاردهم رجال شرطة واشتبكوا معهم، ما أدى لمقتل الضابط والمسلح.

وقال اللواء طارق الجزار مساعد وزير الداخلية لأمن السويس، في تصريحات صحفية الخميس، إن قوات الكمين الأمني أمام منزل أسرة اللواء محمد إبراهيم وزير الداخلية المصري السابق، كشفت هوية السيارة التى استخدمها إرهابيون، وقاموا بإطلاق النيران على العمارة السكنية والكمين، وهى سيارة رمادى اللون وتحمل رقم 50147 ملاكى السويس.

وتمكنت القوة المعينة بالكمين من التعامل مع المسلحين، وإطلاق النار عليهم، وعلى إثر ذلك فرت السيارة هاربة في اتجاه الجناين بمدينة السويس، ولحقت بهم سيارات الشرطة لضبط العناصر الإرهابية.