.
.
.
.

تدهور صحة الديب محامي مبارك بعد إصابته بالسرطان

نشر في: آخر تحديث:

تدهورت الحالة الصحية لفريد الديب محامي الرئيس المصري الأسبق حسني مبارك بعد اكتشاف إصابته بمرض سرطان الدم.

وسافر محامي مبارك الى مستشفى فيرساي في باريس لتلقي العلاج خاصة أن حالته تدهورت بسرعة. وعقب وصوله وإجراء التحاليل اللازمة، تبين إصابته بمرض سرطان الدم المزمن "اللوكيميا".

وقال الفنان تامر عبد المنعم زوج ابنة الديب إن الأخير تناول جرعة زائدة من الأدوية تسببت في إصابته بوعكة صحية حادة وسافر إلى فرنسا لتلقي العلاج، موضحا أن الطبيب رفض مغادرته المستشفى إلا بعد الانتهاء من العلاج بالكامل حتى لا يتعرض إلى آثار جانبية.

وأضاف أن الديب سيعود إلى القاهرة بداية الأسبوع القادم.

وكان محامي مبارك قد ظهر لآخر مرة خلال جلسه النطق بالحكم على مبارك ونجليه في القصور الرئاسية يوم السبت 9 مايو الجاري، والتي حُكم فيها بالسجن المشدد 3 سنوات على الرئيس الأسبق ونجليه علاء وجمال.

ورفض الديب الإدلاء بأي تصريحات عقب الجلسة، ولاحظ الجميع إصابته بحالة من الإعياء الشديد ورغبته في العودة للمنزل سريعا بعد إعلان القاضي الحكم في القضية.