.
.
.
.

مصر.. وزير عدل مؤقت وتغييرات في قيادات الداخلية

نشر في: آخر تحديث:

أكدت مصادر صحافية اليوم الأحد أن المهندس إبراهيم محلب، رئيس مجلس الوزراء، كلف المستشار إبراهيم الهنيدي، وزير العدالة الانتقالية، مسؤولية وزارة العدل، حتى الاستقرار على وزير جديد، خلفًا للمستشار محفوظ صابر، الذي تقدم باستقالته خلال الأيام الماضية.

وكان المستشار صابر قد تقدم باستقالته إثر الأزمة التي تسببت بها تصريحاته حول عدم تعيين أبناء عمال النظافة في القضاء.

وإلى ذلك، اعتمد اللواء مجدي عبدالغفار وزير الداخلية المصري، اليوم الأحد، حركة تنقلات عدد من القيادات الأمنية بالوزارة، وذلك للمرة الثانية منذ توليه منصب وزير الداخلية، خلفاً للواء محمد إبراهيم.

وجاءت التغييرات على النحو التالي: نقل اللواء أحمد بكر من مساعد الوزير لمديريات أمن القليوبية، الشرقية، الدقهلية إلى مساعد الوزير لقطاع الأمن، وهو المنصب الذي خلى بعد بلوغ اللواء سيد شفيق السن القانوني للمعاش، وهو أحد رجال اللواء محمد إبراهيم وزير الداخلية السابق، ونقل اللواء محمود يسرى من مدير أمن القليوبية إلى مساعد الوزير لمديريات أمن القليوبية، الشرقية، الدقهلية، واللواء عبدالعظيم نصر الدين من مدير أمن أسيوط إلى مدير أمن القليوبية، واللواء عبد الباسط حسن من نائب مدير أمن أسيوط إلى مدير أمن أسيوط.

وتؤكد المصادر أن هذه التغييرات جاءت كردة فعل من الوزارة على العمل الإرهابي الذي أدى إلى مقتل 3 قضاة، والذي وقع أمس السبت بمدينة العريش بشمال سيناء، وذلك بعد صدور الحكم بإحالة أوراق الرئيس المعزول محمد مرسي وبعض قيادات جماعة الإخوان إلى المفتي.