.
.
.
.

السيسي من قلب جنازة النائب العام: سننفذ أحكام الإعدام

نشر في: آخر تحديث:

توعد الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، الثلاثاء، بتشديد القوانين لتنفيذ العقوبات الجنائية ضد المتشددين بشكل أسرع، غداة اغتيال النائب العام هشام بركات في تفجير استهدف موكبه في القاهرة.

وقال السيسي فيما كان محاطاً بأقارب بركات بعيد حضوره الجنازة "يد العدالة الناجزة مغلولة بالقوانين. لن ننتظر على هذا. سنعدل القوانين التي تجعلنا ننفذ العدالة في أسرع وقت ممكن"، حسبما أفاد التلفزيون الرسمي.

وقال الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي إنه سيتم تنفيذ أحكام الإعدام ضد قيادات الإخوان والجماعات الإرهابية.

وأضاف خلال تشييع جنازة النائب العام المصري الثلاثاء إن الدولة المصرية ملتزمة بتنفيذ القانون، وعندما يصدر حكم بالإعدام ضد أي أحد سيتم تنفيذه على الفور، مشيراً إلى أن هذه الأحكام تنفذ في إطار القانون.

وأكد السيسي على أن الشعب المصري ليس مهزوزاً ولا مرتبكاً ولا مرتعشا والنائب العام سقط لكي تعيش مصر، مضيفًا: نحن مستعدون أيضا أن نسقط لتبقى مصر.

وأكد السيسي أنه سيتم إجراء تعديلات تشريعية لتحقيق العدالة الناجزة، مؤكدا أن القوانين الحالية والمحاكم أيضا لم تحقق سرعة إنجاز القضايا، سيتم تطبيق القانون بحزم، وتنفيذ أي حكم يصدر سواء كان بالإعدام أو المؤبد.

وقال السيسي نحن في حالة حرب ونواجه عدواً خسيسا، ونحتاج لمواجهته بقوة وحسم وكنا نعلم مسبقاً ما سيحدث بعد سقوط هذه الجماعة ومستعدون لدفع الثمن بشرط أن يعيش 90 مليون مصري.

واستطرد قائلا: هذه هي معركتنا وسنصمد ودم النائب العام وكل شهيد سقط على أرض مصر من جراء هذا الإرهاب فى رقبة الجيش والشرطة.