.
.
.
.

مقتل 10 من أنصار بيت المقدس في قصف جوي جنوب الشيخ زويد

نشر في: آخر تحديث:

قُتل 10 عناصر من مجموعة "أنصار بيت المقدس" (والتي تحول اسمها إلى "ولاية سيناء" بعد مبايعتها "داعش") وأصيب 15 آخرين، ليل الثلاثاء، إثر عمليات قصف جوي جنوب الشيخ زويد بسيناء.

وقالت مصادر أمنية مصرية إن مروحيات الأباتشي قصفت عناصر "أنصار بيت المقدس" أثناء تجمعهم بالقرب من مدرسة بمنطقة الزوارعة جنوب الشيخ زويد، وهم يرتدون زياً عسكرياً، حيث كانوا يستعدوا لشن هجمات على الارتكازات الأمنية في المنطقة. وقامت الأباتشي بقصف التجمع على مرتين، وتمكنت القوات من قتل 10 من عناصر التنظيم وإصابة 15 آخرين.

وكانت قوات الأمن المصرية قد قتلت في وقت سابق أمس الثلاثاء 3 عناصر أخرى من "أنصار بيت المقدس" بعد اعتلائهم منزلين لاستهداف كمين أمني جنوب رفح.

كما ضبطت قوات الأمن بالعريش شخص فلسطيني الهوية أثناء قيامه برصد تحركات القوات. وأوضحت المصادر أن أفراد الأمن شكوا في أحد الأشخاص أثناء تواجده بالقرب من معسكر أمني فتم ضبطه وبحوزته آلة تصوير ومبلغ 5000 جنية. وتبين أنه فلسطيني الجنسية.

كما ألقي القبض على 3 عناصر مشتبه في تورطهم في أحداث سيناء، وقد تمت إحالتهم إلى أجهزة التحقيق.