إصابة 6 جنود لحفظ السلام بينهم 4أميركيين بانفجارين بمصر

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

قالت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) إن 6 جنود من بينهم 4 أميركيين أصيبوا بجروح في انفجارين نتجا عن عبوتين ناسفتين في شمال شرق شبه جزيرة سيناء المصرية ليل الخميس.

وقال الكابتن جيف ديفيز، المتحدث باسم الوزارة، في بيان إن الجنود الذين يعملون بقوة حفظ السلام والمراقبة المتعددة الجنسيات نقلوا "بطريق الجو إلي منشأة طبية حيث يتلقون جميعهم علاجاً من إصابات لا تهدد حياتهم".

وقال الميجور روجر كابينيس، وهو متحدث آخر باسم البنتاغون، إن الأميركيين الأربعة أصيبوا في الانفجار الثاني بينما كانوا في الطريق إلي مساعدة الجنديين اللذين أصيبا في الانفجار الأول.

وكانت مصادر أمنية وطبية في مصر قالت إن 6 عسكريين على الأقل من قوات حفظ السلام المتعددة الجنسيات المتمركزة في شمال سيناء أصيبوا ليل الخميس في انفجار عبوة ناسفة استهدفت سيارة كانوا يستقلونها.

وأضافت المصادر أن عبوة ناسفة زرعها إرهابيون انفجرت في سيارة العسكريين الذين لم تعرف جنسيتهم على الفور. وقع الانفجار في منطقة الجورة جنوبي مدينة الشيخ زويد والتي توجد فيها القاعدة العسكرية لقوات حفظ السلام.

ورجحت المصادر أن الهجوم ربما كان يستهدف قوات للجيش المصري وأن العبوة الناسفة انفجرت بطريق الخطأ في سيارة قوات حفظ السلام.

وتوجد قوات حفظ السلام المتعددة الجنسيات بالمنطقة لمراقبة اتفاقية السلام الموقعة بين مصر وإسرائيل في 1979. ونادراً ما تتعرض لهجمات من الإرهابيين الذين يتمركزون في المنطقة.

ولم يعلن أحد المسؤولية عن هجوم الخميس لكن أصابع الاتهام تشير إلى جماعة "أنصار بيت المقدس" الموالية لتنظيم "داعش" الإرهابي، وهي أخطر الجماعات المتشددة في مصر.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.