.
.
.
.

فصل 300 طالب بالأزهر للاشتباه بعلاقتهم بداعش

طلاب ينتمون لجماعة الإخوان مشتبهون بتسهيل مهمة سفر الوافدين إلى تركيا

نشر في: آخر تحديث:

فصلت السلطات في مصر 300 وافد يدرسون في المعاهد الأزهرية، يشتبه بعلاقتهم بداعش وتنظيمات متطرفة.

ونقلت صحيفة "الشرق الأوسط" عن مصدر في الأزهر أن "المشيخة لا تعرف شيئاً عن الوافدين المقيمين خارج مدينة البعوث الإسلامية، ويقدر عدهم بنحو 20 ألف وافد، وذلك منذ دخولهم البلاد وحتى مغادرتهم، ولا تمتلك المشيخة أي قاعدة بيانات محددة عن أماكن وعناوين وهواتف هؤلاء الطلاب المبعوثين في مصر، وهو ما يجعلهم فريسة للعناصر المتطرفة".

وكشف تقرير أمني في القاهرة، أعد عقب إلقاء السلطات المصرية القبض على طالبين من طاجيكستان يدرسان في الأزهر على صلة بتنظيم داعش، عن مساعي التنظيم لبناء شبكة له عبر العالم الإسلامي من خلال تجنيد الطلاب الأجانب الوافدين للدراسة في الأزهر.

ورصد التقرير تحركات لكوادر من طلاب ينتمون لجماعة الإخوان، لتسهيل مهمة سفر الوافدين إلى تركيا، ما يثير شكوكا بشأن التحاقهم بعناصر "داعش" في سوريا.

ووضعت السلطات الأمنية تقريرها على مكتب مسؤولين في الأزهر، وأوصى التقرير باتخاذ خطوات من شأنها ضبط حركة الوافدين.