.
.
.
.

مفتي مصر للإخوان: فتواكم لمقاطعة الانتخابات باطلة

نشر في: آخر تحديث:

ردا على الدعوات التي أطلقتها جماعة الإخوان لمقاطعة الانتخابات البرلمانية في مصر، قال الدكتور شوقي علام مفتي مصر، إن هذه الفتاوى مسيسة وتهدف إلى تحريم المشاركة في الانتخابات أو صد الناس عن الإدلاء بأصواتهم.

وأضاف أن "هذه الفتاوى باطلة ومجافية للشرع الحنيف، لأنها توظف النصوص والأحكام الدينية لخدمة الأغراض والأهداف السياسية الخاصة لدى جماعات لا تريد الخير والاستقرار لمصر".

وحث مفتي مصر في بيان له، اليوم السبت، المصريين جميعاً على المشاركة الإيجابية الفعالة في كافة الاستحقاقات الديمقراطية من أجل إكمال مسيرة الاستقرار، وألا يتأثروا بتوجيه هذا أو ذاك، بل يحكّموا ضمائرهم وعقولهم في اختيارهم دون الالتفات للضغوط والتوجيهات التي تمارسها بعض القوى السياسية حرصاً على المصالح العليا للوطن".

وأكد المفتي أنه "تقع على الجميع مسؤولية مشتركة في إنجاح عملية الانتخابات البرلمانية، لأننا جميعاً نستشعر بالأمانة الملقاة على عواتقنا تجاه الوطن، وهو الأمر الذي يحتاج منا إلى أكبر قدر ممكن من الجهد والبذل والعطاء، وفي كل التخصصات والمجالات، كل منا في موضعه".

وقال أيضاً: "إننا الآن أمام مرحلة دقيقة وحساسة، وعلينا أن نراعي المصالح العليا للوطن، كما علينا أن نراعي ربنا عز وجل في أمانة الإدلاء بالصوت، فنعطيها لمن يستحق، وعلينا أن ندقق مرات ومرات فيمن نمنحه هذا الصوت".

وأوضح مفتي مصر أن المشاركة في الاستحقاقات الديمقراطية مسؤولية كبيرة يجب أن تتم بشروطها، وهي دقة الاختيار، لأن هذا الصوت أمانة، وإعلاء مصلحة الوطن فوق أي اعتبارات حزبية أو سياسية أو قبلية، وكذلك عدم استدعاء المصطلحات الدينية التي تتعلق بالحلال والحرام إلى سياق العمل السياسي الحزبي بما يمثل إقحاماً للدين في صراع سياسي يشوه سماحة الإسلام.