.
.
.
.

منع رجل أعمال مصري شهير من السفر بسبب قضية فساد

نشر في: آخر تحديث:

منعت السلطات المصرية رجل الأعمال، سليمان عامر، أحد كبار المستثمرين في مصر، من السفر إلى ألمانيا تنفيذاً لقرار من قاضي التحقيق بوضع اسمه على قوائم الممنوعين من مغادرة البلاد، بسبب قضية فساد وزارة الزراعة.

وقال مصدر أمني مسؤول لـ"العربية.نت" إنه "أثناء إنهاء إجراءات سفر ركاب الطائرة الألمانية المتوجهة إلى فرانكفورت، تقدم عامر للسفر. وبوضع بيانات اسمه على كمبيوتر الجوازات تبين وجوده على قوائم الممنوعين من السفر، تنفيذاً لقرار من قاضي التحقيق في قضية تتعلق بأراض تابعة لوزارة الزراعة. وجرى إبلاغ رجل الأعمال بالقرار، وإنزال حقائبه من الطائرة التي استأنفت رحلتها بدونه".

كما تم السماح له بمغادرة المطار، لعدم اقتران قرار المنع بالضبط والإحضار، وفق المصدر.

يذكر أن سليمان عامر من أكبر رجال الأعمال في مصر، وقد ارتبط اسمه بقضايا فساد أثناء عهد الرئيس الأسبق حسني مبارك.

ويمتلك عامر منتجعات سياحية ومشروعات زراعية عدة، إضافة لفضائية "التحرير"، قبل أن يبيع أسهمه فيها. كذلك سبق أن قضت محكمة جنايات الجيزة بالتحفظ على أمواله إلى جانب كل من نائب رئيس الوزراء ووزير الزراعة الأسبق، يوسف والي، والمفوض بالهيئة العامة لمشروعات التعمير والتنمية الزراعية، محمد عزب سويلم، وزوجاتهم وأولادهم، ومنعهم من التصرف فيها، لاتهامهم بالكسب غير المشروع عن طريق تحويل أراضٍ قابلة للزراعة للاستثمار العقاري.