.
.
.
.

الجيش المصري يبني أكبر مجمع لصناعة الأسمدة

نشر في: آخر تحديث:

اجتمع الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي الأحد، برؤساء هيئة الشئون المالية بالقوات المسلحة، وجهاز مشروعات الخدمة الوطنية، ومجلس إدارة شركة النصر للكيماويات الوسيطة، وممثلي الشركات الفائزة بمناقصة إنشاء أضخم مجمع للأسمدة الفوسفاتية والمُركبة في مصر بمنطقة العين السخنة.

وقال السفير علاء يوسف المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية إنه تم خلال الاجتماع بحث كافة جوانب التعاقد على المشروع والذي سيتم تنفيذه من قِبل ثلاث شركات من كبريات الشركات المنفذة لمصانع الأسمدة الفوسفاتية في العالم بتكنولوجيا إيطالية وإسبانية وصينية وذلك للوفاء باحتياجات السوق المحلية وتصدير الفائض للخارج.

وأضاف المتحدث الرسمي أن الرئيس السيسي وافق على إنشاء المُجمع الذي ستشرف على تنفيذه شركة النصر للكيماويات الوسيطة إحدى شركات جهاز مشروعات الخدمة الوطنية. ويضم المُجمع 9 مصانع كبرى بطاقة إنتاجية تبلغ مليون طن سنوياً من الأسمدة الفوسفاتية والمُركبة وسماد "الداب" وحامض الفوسفوريك التجاري والنقي.

وأكد المتحدث باسم الرئاسة المصرية أن السيسي شدد على أهمية المضي قدماً في تنفيذ المشروع بأقل التكاليف الممكنة وفي أقصر مدى زمني ممكن وبأعلى معايير الجودة، بما يساهم في تلبية احتياجات المزارعين من الأسمدة بأسعار مناسبة وزيادة الصادرات المصرية منها، بالإضافة إلى تحقيق الزيادة المرجوة في الإنتاج الزراعي، وإحراز مردود اقتصادي واجتماعي من خلال توفير فرص العمل وتشغيل الشباب.