.
.
.
.

لندن تتحدث عن "احتمال قوي" لسقوط الطائرة الروسية بقنبلة

نشر في: آخر تحديث:

أعلن وزير الخارجية البريطاني، فيليب هاموند، الاثنين، أنه من "المرجح جداً" أن يكون شخص مؤيد لتنظيم "داعش" قد زرع قنبلة في طائرة الإيرباص الروسية التي انفجرت فوق سيناء في مصر.

وقال هاموند في تصريح لمحطة "سي أن أن" خلال زيارة إلى واشنطن للقاء نظيره الأميركي، جون كيري، إن "هناك احتمالا كبيرا بوجود قنبلة على متن الطائرة، وأن يكون داعش ضالعا في الأمر"، لكنه أوضح أن "هذا الأمر لا يعني أنه هجوم موجه من المقر العام للتنظيم في سوريا".

وأضاف الوزير أنه "قد يكون الفاعل شخصا استوحى عمله من داعش وتأثر لوحده بأفكاره من خلال الدعاية التي يبثها التنظيم، وتصرف بمفرده من دون أن يكون موجهاً من الأخير".

وأقرت روسيا، الاثنين، للمرة الأولى باحتمال وجود "عمل إرهابي" وراء إسقاط الطائرة الروسية فوق سيناء أواخر الشهر الماضي. وصرح رئيس الوزراء الروسي، ديمتري مدفيديف، في مقابلة مع صحيفة "روسيسكايا غازيتا" نشرت مقتطفات منها مساء الاثنين، أن "هناك احتمال وجود عمل إرهابي كسبب لما حدث".

وكان الجناح لتنظيم "داعش" قد أكد أنه المسؤول عن إسقاط الطائرة.