.
.
.
.

السجن مدى الحياة لـ9 مصريين في هجوم #الأقصر

نشر في: آخر تحديث:

حكم على 9 مصريين، الخميس، بالسجن مدى الحياة لإدانتهم بالتخطيط لهجوم انتحاري أحبط في اللحظة الأخيرة على سياح في معبد الكرن بالأقصر في يونيو، كما ذكرت مصادر قضائية والجيش.

وحكمت المحكمة العسكرية نفسها في أسيوط بالسجن 7 أعوام على مصريين اثنين آخرين متهمين مثل التسعة الآخرين، بالتخطيط للهجوم. وقتل مهاجمان قالت النيابة إنهما أجنبيان خلال الاشتباك مع الشرطة.

وأحبطت الشرطة المصرية الهجوم الانتحاري الذي استهدف معبد الكرنك الشهير في الأقصر (جنوب) في 10 يونيو.

ونجح 3 رجال على الأقل مدججين بالأسلحة في الدخول بسيارة أجرة إلى مرآب المعبد، وعبروا مركز الأمن، وجلسوا حول طاولة على شرفة مقهى أمام حافلات السياح الأجانب.

وأبلغ سائق السيارة الذي أثار حديثهم قلقه رجال الشرطة الذين طلبوا من المهاجمين فتح حقائبهم، فما كان من هؤلاء إلا أن أخرجوا رشاشاتهم وبدأوا بإطلاق النار على الحافلات التي كانت تنزل السياح كما ظهر في تسجيل فيديو لكاميرا مراقبة.

وبعد تعطل بندقية أحدهم نجحت الشرطة في قتله وجرح آخر بينما قام الثالث بتفجير سترته.

وذكر مصدر قريب من التحقيق حينذاك أن الهجوم أحبط "بمعجزة"، وكان يمكن أن يؤدي إلى سقوط عشرات إن لم يكن مئات القتلى.

وكان أكثر من 600 سائح في الموقع في الساعة المخطط لها للهجوم الذي لم تعلن أي جهة مسؤوليتها عنه.

وتكثفت هجمات المسلحين المتشددين ضد قوات الأمن والجيش، خصوصا في سيناء، منذ الإطاحة بالرئيس المنتمي لجماعة الإخوان المسلمين محمد مرسي في يوليو 2013، ما أدى إلى مقتل مئات من عناصر قوات الأمن.

وتبقى شبه جزيرة سيناء المعقل الرئيس لهذا التنظيم الذي يتبنى من وقت إلى آخر تفجيرات في القاهرة، من بينها استهداف القنصلية الإيطالية في يوليو الماضي. والأخير هو الهجوم الأول على بعثة دبلوماسية في مصر منذ بدأ المتطرفون هجماتهم.