.
.
.
.

ممثل مصري يعلن انضمامه لـ #الإخوان

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت إحدى القنوات الداعمة لجماعة الإخوان، والتي تبث من تركيا، انضمام الممثل المصري محمد شومان إلى فريق عمل القناة كمقدم برامج.

ويعد شومان أبرز من روج لقانون ضرائب الرئيس الأسبق حسني مبارك قبل ثورة 25 يناير من خلال حملة إعلانية كبرى، وحقق شومان شهرة واسعة بعد عرض هذا الإعلان.

واختفى الفنان محمد شومان كثيراً بعد 3 يوليو 2013، ولم يظهر كما كان قبل هذا التاريخ، ليسافر في النهاية إلى تركيا وينضم لمجموعة العاملين بقناة "الشرق" الإخوانية.

وشارك شومان في العديد من الأدوار الثانوية بداية من 2006، من خلال دور ضابط المباحث الفاسد في فيلم واحد من الناس أمام كريم عبدالعزيز، ومن أشهر أفلامه "فول الصين العظيم" مع محمد هنيدي، والمخرج شريف عرفة، وكان هذا الفيلم بمثابة انطلاقة قوية له إلى الشهرة في عالم الكوميديا.

واستطاع من خلال دوره في فيلم "السفارة في العمارة" مع الفنان عادل إمام والمخرج عمرو عرفة من خلال مشهدين فقط أن يترك بصمة قوية، واشتهر بدوره أيضا في فيلم "أدرينالين" مع غادة عبدالرازق.

وفي مجال السياسة كان له موقف واضح من ثورة 25 يناير، حيث كان من أبرز الداعمين لها، وكان من الداعمين للرئيس المصري السابق محمد مرسي في انتخابات الرئاسة.

كما دعم شومان دستور 2012 أيضا، وبجانب ذلك كان بطلًا لفيلم "تقرير" الذي أنتج بشركة "سينما النهضة" في عهد جماعة الإخوان، ولم يتغيب شومان عن تظاهرات الإخوان، كما شارك في اعتصام رابعة العدوية.