.
.
.
.

قمة مصرية صينية بالقاهرة.. وتوقيع 21 اتفاقية تعاون

نشر في: آخر تحديث:

عقد الرئيسان المصري عبدالفتاح السيسي ونظيره الصيني شي جين بنغ، الذي يعد أول رئيس للصين يزور القاهرة منذ 12 عاماً، جلسة مباحثات رسمية في القاهرة لبحث التعاون المشترك ودعم العلاقات الثنائية والشراكة الكاملة.

وشهدت القمة مراسم التوقيع على 21 اتفاقية ومذكرة تفاهم تتناول التعاون بين البلدين في العديد من المجالات، أبرزها التعاون التكنولوجي والاقتصادي وتمويل المشروعات في مجالات الكهرباء والطاقة.

ووقع الجانبان اتفاقية تمويل بقيمة 700 مليون دولار بين البنك الأهلي المصري والبنك الصيني للتنمية، وعدة اتفاقيات في مقدمتها، إنشاء القطار الكهربائي لنقل الركاب بين مدينتي السلام والعاشر، ومشروع قطار آخر لنقل البضائع بين بلبيس والروبيكي، إلى جانب مشروع إنتاج 130 عربة قطار بإجمالي تكلفة 1.5 مليار دولار.

وقع الطيار حسام كمال، وزير الطيران المصري، ونظيره الصيني، مذكرة تفاهم بشأن التعاون في مجال الطيران، فيما وقع الدكتور أشرف الشيحي، وزير التعليم العالي، مع وزير الخارجية الصيني مذكرة تعاون ممثلاً عن وزارة العلوم والتكنولوجيا بالصين.

ووقع السفير صلاح عبدالصادق، رئيس الهيئة العامة للاستعلامات، مذكرة تعاون بين الهيئة ومكتب الإعلام لمجلس الدولة بالصين، ومذكرة تفاهم أيضاً بين الهيئة العامة للاستعلامات، ووكالة الأنباء الصينية للتعاون في مجال الإعلام.

وشملت الاتفاقيات الموقعة أيضاً تطوير أرصفة ميناء الإسكندرية ومشروع محطة جبل عتاقة لتخزين الطاقة الكهربائية وإقامة مركز نموذجي لتدوير المخلفات الزراعية، وإنتاج الأسمدة العضوية، والتعاون في تنفيذ المرحلة الأولى للعاصمة الإدارية، فضلاً عن مشروع الصرف الصحي لـ260 قرية وإقامة محطتين لإنتاج الكهرباء باستخدام الفحم بمنطقة الحمراوين، والاتفاق على تمويل إضافي لمشروع تطوير شبكة نقل الكهرباء.

وكان الرئيس الصيني وصل إلى القاهرة، أمس الأربعاء، قادما من السعودية، وكان في مقدمة مستقبليه الرئيس عبدالفتاح السيسي.

وقال الرئيس الصيني إن الصين ومصر حافظتا على تنمية العلاقات بينهما خلال الـ60 عاما السابقة ووضعتا نموذجا للعلاقات الصينية العربية والعلاقات الصينية الإفريقية والتعاون فيما بين بلدان الجنوب، مؤكداً أن مصر كانت أول دولة عربية وإفريقية تؤسس علاقات دبلوماسية مع الصين.

وأضاف أن الطرفين وافقا في عام 2014 على تأسيس علاقات شراكة استراتيجية شاملة، وأن الصين تتعامل مع علاقاتها مع مصر وتعززها من منظور استراتيجي وطويل المدى.

الرئيس السيسي خلال استقباله الرئيس الصيني لدى وصوله القاهرة