.
.
.
.

مصر.. مرض مجهول وراء وفيات أطفال

نشر في: آخر تحديث:

تسبب مرض مجهول في وفاة عدد من الأطفال في مدينة المنزلة بمحافظة الدقهلية شمال مصر، فيما نفى المسؤولون وقوع حالات وفاة لأسباب غير طبيعية.

وذكر مصدر طبي بمستشفى المنزلة لـ"العربية.نت" أن الأطفال توفوا بعد ظهور أعراض عليهم تشبه أعراض الإنفلونزا الموسمية وإصابتهم بارتفاع درجة الحرارة وضيق التنفس، مضيفا أن نتيجة التحاليل والفحوص كشفت عدم إصابتهم بالانفلونزا الموسمية.

وزارة الصحة قررت تشكيل فريق طبي، برئاسة مدير عام الطب العلاجي، ومدير إدارة مكافحة الأمراض المعدية بمديرية الشؤون الصحية بالدقهلية، للفحص والتقصي الميداني.

وأكدت الوزارة في بيان لها اليوم الثلاثاء حول الواقعة أنه تبين بعد فحص 343 ملفا طبيا لقسم الأطفال بالمستشفى أن حالات الوفاة بين الأطفال 4 حالات فقط، وتراوحت أسبابها ما بين نزلة معوية حادة، وجفاف شديد، وضمور بالمخ، والتهاب شعبي، وتشنجات عصبية، والتهاب رئوي، ونزلة شعبية حادة.

وقالت إنه تم أخذ مسحات من عدد 9 حالات من المترددين الذين يعانون من أعراض تنفسية، وأرسلت تلك العينات إلى المعامل المركزية بالقاهرة، حيث جاءت نتائجها سلبية، كما أن التقصيات الوبائية أكدت أن الأمر في حدود النسب الطبيعية، وأنه من خلال دراسة معدلات التردد ونسبة الوفيات لشهري يناير وفبراير هذا العام تأكد تدنيها مع مثيلتها لنفس الفترة من العام الماضي.