فصل شرطيين اعتديا على أطباء في مستشفى بالإسكندرية

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

قرر اللواء مجدي عبدالغفار، وزير الداخلية المصري، إيقاف شرطيين، وهما شقيقان اعتديا على أطباء بمستشفى في الإسكندرية شمال البلاد، وإحالتهما للاحتياط تمهيدا لفصلهما.

وقرر الوزير إيقاف كل من أمين الشرطة هاني مصطفى أحمد محمود من قوة إدارة الترحيلات بالإسكندرية، ورقيب سرى طارق مصطفى أحمد محمود من قوة قسم شرطة العطارين عن العمل، واتخاذ إجراءات إحالتهما للاحتياط للصالح العام.

وقال مصدر أمني مسؤول إنه ورد بلاغ للأجهزة الأمنية بمديرية أمن الإسكندرية بحدوث مشاجرة داخل المستشفى الجامعى بالإسكندرية بين كل من أمين الشرطة وزوجته ورقيب الشرطة مع 4 أطباء هم: أحمد جميل متولى، ومحمد طارق شعبان، وعبدالله السيد عبدالقادر، وشيرين سليمان السيد، وذلك لوقوع مشادة كلامية بين الطرفين تطورت إلى مشاجرة إثر ادعاء الطرف الأول تقاعس الطرف الثاني عن علاج والدهم، ما أسفر عن إصابة اثنين من الأطباء بإصابات متعددة.

وقال المصدر إنه تم تحرير المحضر اللازم بالواقعة وإخطار النيابة العامة لمباشرة التحقيقات، كما تم تكليف قطاع مصلحة الأمن العام بسرعة إجراء التحريات حول حقيقة الواقعة وتقديمها للنيابة العامة لاتخاذ إجراءاتها.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.