.
.
.
.

مصر.. مقتل 12 من أنصار بين المقدس وضابط شرطة

نشر في: آخر تحديث:

قُتل 12 من جماعة أنصار #بيت_المقدس وأصيب عدد آخر بعد عمليات قصف جوي لمعاقل وأهداف تابعة للتنظيم جنوب غرب #العريش بمحافظة شمال سيناء.

وقالت المصادر إن الطيران الحربي شن هجوما على أهداف متحركة ومعاقل لأنصار بيت المقدس.

وإلى ذلك، قُتل ضابط شرطة مصري، في ساعة متأخرة من مساء الأحد، إثر قيام مجهولين بإطلاق أعيرة نارية تجاهه، أثناء تواجده بمدينة العريش بمحافظة شمال سيناء (شمال شرق)، وفق بيان أمني.

وقال مسؤول مركز الإعلام الأمني بوزارة الداخلية المصرية في بيان، إن الرائد أحمد حسن رشاد نائب مأمور قسم شرطة القسيمة (منطقة بمدينة العريش) لقي مصرعه إثر قيام مجهول بإطلاق أعيرة نارية تجاهه أثناء تواجده بدائرة قسم ثان العريش، بحسب وكالة أنباء الأناضول

وأوضح البيان أن "قوات الأمن قامت بتمشيط المنطقة وكثفت التواجد الأمني لمطاردة الجناة لضبطهم".

وتنشط عدة تنظيمات في محافظة شمال سيناء من بينها "ولاية سيناء" وتنظيم "أجناد مصر"، فضلا عن "أنصار بيت المقدس"، الذي أعلن في نوفمبر 2014، مبايعة تنظيم "داعش"، وغيّر اسمه لاحقًا إلى "ولاية سيناء".

ومنذ سبتمبر 2013، تشن قوات مشتركة من #الجيش و #الشرطة المصرية حملة عسكرية موسعة لتعقب من وصفتهم بالعناصر الإرهابية والتكفيرية والإجرامية في عدد من المحافظات، خاصة سيناء، وتتهم السلطات تلك العناصر بالوقوف وراء استهداف قواتها ومقارهم الأمنية في شبه جزيرة سيناء.