.
.
.
.

مصر.. مقتل 12 عسكرياً و15 إرهابياً بهجوم واشتباك بسيناء

الإرهابيون أمطروا الجنود بالرصاص أثناء صلاه الجمعة

نشر في: آخر تحديث:

تبنّى تنظيم ما يسمى "ولاية سيناء" عبر بيان له الهجوم المسلح على أحد نقاط التأمين بشمال سيناء.

وكانت قد ارتفعت حصيلة ضحايا حادث الهجوم الإرهابي على كمين أبو زقدان بسيناء إلى 12 قتيلاً، بينهم ضابطان و8 مصابين.

وقال مصدر أمني لـ"العرببية.نت" إن الهجوم وقع على كمين زقدان الواقع على طريق بئر العبد بشمال سيناء، ويبعد عن المدينة نحو 40 كلم، مضيفاً أنه تم نقل الضحايا لمستشفى بئر العبد ومستشفيات العريش والإسماعيلية.

كما أضاف أن مجموعة مسلحة هاجمت الكمين أثناء أداء الجنود لصلاة الجمعة، وأمطروهم بوابل من الرصاص وفروا هاربين. وأشار إلى أن مروحيات عسكرية قامت على الفور بتمشيط المنطقة للبحث عن الجناة.

وقال المتحدث العسكري المصري إن 12 من رجال الجيش و15 إرهابياً قتلوا في اشتباك، اليوم الجمعة، في محافظة شمال سيناء وإن مصابين سقطوا من الجانبين.

كما تابع المتحدث في بيان نشر في صفحته على "فيسبوك": "قامت مجموعة مسلحة من العناصر الإرهابية صباح اليوم الجمعة بمهاجمة إحدى نقاط التأمين بشمال سيناء مستخدمة عربات الدفع الرباعي. وعلى الفور تم الاشتباك معهم وتمكنت عناصرنا من قتل عدد 15 إرهابياً وإصابة عدد منهم".

وأضاف: "جار استكمال أعمال البحث والتمشيط للمنطقة للقضاء على باقي العناصر التكفيرية".