.
.
.
.

مصر: ضيّقنا الخناق على إلإرهابيين في سيناء

نشر في: آخر تحديث:

أكد الفريق أول صدقي صبحي وزير دفاع مصر اتخاذ الجيش لمزيد من الإجراءات المكثفة من أجل تضييق الخناق على العناصر التكفيرية والإجرامية في سيناء والقضاء عليها بمعاونة قبائل وعشائر سيناء.

وقال خلال لقائه برجال القوات المسلحة بنطاق الجيوش والمناطق والأفرع الرئيسية إن أهالي سيناء يمثلون الدعم المتدفق للقوات المسلحة في أدائها لمهامها وخط الدفاع الأول عن أرض سيناء، مطالباً قوات الجيش باليقظة الدائمة والحيطة والحذر خلال التعامل مع العناصر الإرهابية، حفاظاً على أرواح الأبرياء من أهالي سيناء.

وشدد صبحي على أن الحفاظ على أمن واستقرار سيناء أمانة في رقاب الجميع، وأن تلك الأعمال الغادرة لن تثني رجال الجيش عن أدائهم لواجبهم المقدس في الدفاع عن الوطن والعمل بكل قوة وإصرار على اجتثاث جذور الإرهاب.

وأكد وزير دفاع مصر أن الشعب المصري وقواته المسلحة قادرون على اقتلاع جذور الإرهاب والتطرف والحفاظ على مسيرة بناء مصر، والتصدي بكل قوة لكافة التحديات والتهديدات التي تستهدف أمن الوطن واستقراره، مشيداً بالجهود التي يبذلها رجال القوات المسلحة في سيناء، ودورهم الداعم لجهود الدولة بتنفيذ خطط وبرامج التنمية الشاملة في كافة القطاعات.

وقال صبحي إن مصر تخوض معركة متواصلة ضد قوى التطرف والإرهاب التي تسعى إلى عرقلة مسيرة الشعب المصري وما حققه طوال الفترة الماضية من إنجازات ملموسة في مجالات البناء والتنمية وتوفير الحياة الكريمة للمواطنين.

وأكد أن إرادة المصريين واصطفافهم على قلب رجل واحد كفيلة بتذليل الصعاب، وأن ما نواجهه من مشكلات لن تحل إلا بعزيمة المصريين أنفسهم في ظل ما نواجهه من مخططات وتحديات اقتصادية واجتماعية وأمنية على كافة الاتجاهات.