.
.
.
.

جمع تبرعات بالعملة المعدنية لسداد كفالة نقيب صحافيي مصر

نشر في: آخر تحديث:

اقترح بعض الصحفيين المصريين جمع كفالة نقيب الصحفيين يحيى قلاش وسكرتير النقابة جمال عبدالرحيم ووكيل النقابة خالد البلشي بالعملات المعدنية، رداً على حكم محكمة مصرية بحبس نقيبهم وزميليه عامين وكفالة 10 آلاف جنيه لكل منهم لإيقاف تنفيذ الحكم.

ومن المتوقع امتناع النقيب وعضوي المجلس عن سداد الكفالة كما فعلوا أمام النيابة العامة وقام مجهول بدفع المبلغ وتم وقتها إخلاء سبيلهم على ذمة القضية.

وبدأ عدد كبير من الصحفيين في التوافد على مقر النقابة العامة بوسط القاهرة، لإعلان تضامنهم وتأييدهم لنقيب الصحفيين يحيى قلاش وعضوي مجلس الإدارة خالد البلشي وجمال عبدالرحيم، ضد الحكم الصادر ضدهم اليوم "السبت"، بمعاقبتهم بالحبس عامين وكفالة 10 آلاف جنيه لإيقاف التنفيذ، بتهمة إيواء مطلوبين أمنيا.

واتشحت نقابة الصحفيين، بالوشاح الأسود على واجهة مبنى النقابة الرئيسي، في إشارة منها للتنديد بالحكم الصادر بحبس نقيب الصحفيين للمرة الأولى في تاريخ مصر.

وجمع مبلغ الكفالة الذي يصل لـ30 ألف جنيه بالعملة المعدنية يعد احتجاجا من الصحفيين على حبس قيادات المهنة.

وكانت النيابة العامة قد أحالت نقيب الصحفيين، وجمال عبدالرحيم السكرتير العام للنقابة، وخالد البلشي وكيل النقابة، إلى المحاكمة لاتهامهم بإيواء عمرو بدر ومحمود السقا اللذين ألقي القبض عليهما داخل نقابة الصحافيين في مايو الماضي بعد صدور أمر قضائي بضبطهما وإحضارهما.