.
.
.
.

مصر: السيسي وترمب اتفقا على تأجيل التصويت ضد الاستيطان

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت الرئاسة المصرية، الجمعة، أن مصر وافقت على تأجيل التصويت على مشروع قرار ضد الاستيطان الإسرائيلي في مجلس الأمن الدولي، بعد اتصال تلقاه الرئيس عبدالفتاح السيسي من الرئيس الأميركي المنتخب، دونالد ترمب.

وكانت مصر طلبت الخميس إرجاء التصويت على مشروع القرار، بعدما قامت إسرائيل بحملة ضده.

وقالت الرئاسة المصرية في بيان إن الاتصال: "تناول مشروع القرار المطروح أمام مجلس الأمن حول الاستيطان الإسرائيلي".

وأضاف أن السيسي وترمب "اتفقا على أهمية إتاحة الفرصة للإدارة الأميركية الجديدة للتعامل بشكل متكامل مع كافة أبعاد القضية الفلسطينية، بهدف تحقيق تسوية شاملة ونهائية لهذه القضية".

وكان ترمب دعا الخميس الولايات المتحدة إلى استخدام حق النقض. وقال في بيان: "بما أن الولايات المتحدة تقول منذ فترة طويلة إن السلام بين الإسرائيليين والفلسطينيين لا يمكن أن يصنع إلا عبر مفاوضات مباشرة بين الطرفين وليس عبر شروط تفرضها الأمم المتحدة، يجب استخدام الفيتو ضد مشروع القرار الذي ينظر فيه مجلس الأمن".