.
.
.
.

السجن عامين لصاحب النمر الذي التهم طفلة في مصر

نشر في: آخر تحديث:

قضت محكمة جنح العياط جنوب مصر، اليوم الأحد، بالحبس عامين لصاحب مزرعة الحيوانات المفترسة التي خرج منها نمر والتهم طفلة بقرية كفر حميد.

وقررت المحكمة كذلك فرض كفالة 10 آلاف جنيه، كما ألزمته بتقديم تعويض مدني مؤقت بقيمة 10 آلاف جنيه عن اتهامه بالقتل الخطأ للطفلة.

وقالت المحكمة إن صاحب مزرعة حدائق النيل للحيوانات المفترسة، بقرية كفر حميد ويدعى عمرو محمد سعد الدين، اقتنى تلك الحيوانات التي هرب منها أحد النمور الشرسة والتهم الطفلة أماني محمد (9 سنوات) بعد قيامه بعضها عضات متتالية بالرقبة أودت بحياتها.

وكشفت معاينة النيابة أن المزرعة مقامة على مساحة 4 أفدنة بمنطقة كفر حميد، ويتواجد بها منازل على هيئة كهوف غير آمنة أو مطابقة للاشتراطات، وخصصت كمنازل للحيوانات، كما أن أسوارها غير عالية، وهو ما أتاح هروب الحيوانات منها، الأمر الذي تسبب في حدوث مناوشات ومنازعات قضائية بين صاحب المزرعة و17 شخصا من أهالي القرية كانوا يحتجون على وجود الحيوانات المفترسة بقريتهم وتهديدها للأطفال.

وتبين أن المزرعة يتواجد بها 8 نمور مختلفة الأنواع وأسدان وقرود وسلحفاة وضباع، فيما أقر صاحب المزرعة في التحقيقات أنه كان يقوم بتربيتها وبيعها للخارج أو توريدها لحدائق الحيوانات في مصر بأسعار باهظة.

وكشفت تحقيقات النيابة أن النمر كان جائعا، وفرّ من المزرعة لاصطياد فريسة له وعثر على ضالته في الطفلة الضحية، حيث تبين من تقرير الطب الشرعي أن النمر هجم عليها غارسا أنيابه في رقبتها لشل حركتها حيث أصابها بإصابات قاتلة في الجهة اليسري من الرقبة، ثم غرس أنيابه في بطنها والتهم أجزاء منها، ما أصابها بنزيف حاد وتهتك في الشرايين والأوعية الدموية، وتم نقلها إلى المستشفى العام بالعياط، وهناك لفظت أنفاسها الأخيرة.