.
.
.
.

تعرف على أول سيدة في تاريخ مصر تتولى منصب "المحافظ"

نشر في: آخر تحديث:

نادية عبده.. هي أول سيدة في تاريخ مصر تتولى منصب المحافظ، حيث تم تعيينها محافظاً للبحيرة شمال البلاد.

نادية عبده تحمل تاريخاً طويلاً وسجلاً حافلاً من الإنجازات خلال عملها في الإدارة المحلية، حيث كان آخر منصب تشغله هو نائب محافظ البحيرة، ونجحت مع الدكتور محمد سلطان المحافظ السابق للبحيرة، والذي نقل في الحركة الأخيرة ليصبح محافظاً للإسكندرية في خفض معدلات الإصابة بفيروس سي، وزيادة محطات الشرب النقية، وزيادة مشروعات الشباب ومواجهة السيول بكفاءة واقتدار.

ولدت نادية عبده في الأربعينيات من القرن الماضي، وتخرجت في كلية الهندسة قسم الكيمياء عام 1968، وحصلت على ماجستير في الهندسة الصحية جامعة الإسكندرية، وكانت أول سيدة في مصر أيضاً تتولى رئاسة شركة مياه، حيث كانت رئيساً لمجلس إدارة شركة مياه الشرب بالإسكندرية لمدة 10 أعوام، وترشحت للحصول على جائزة أفضل إنجاز علمي إنساني.

تولت منصب نائب محافظ البحيرة في أغسطس 2013، بالإضافة إلى منصب نائب رئيس الهيئة العليا للحكماء للمجلس العربي الإفريقي للتكامل والتنمية، وعملت عضواً بالجمعية العامة للمجلس العالمي للمياه، وهي من المؤسسين لجمعية مرافق الدول العربية "أكوا"، وأول رئيس للمؤسسة بالانتخاب من 12 دولة عربية، وتشغل حالياً منصب رئيس الجمعية العمومية للمنظمة.

كانت إحدى المرشحات عن الحزب الوطني الحاكم في عهد مبارك في انتخابات مجلس الشعب 2010، وفازت بمقعد قبل أن يتم حل البرلمان عقب ثورة 25 يناير 2011.