.
.
.
.

غارات مصرية على مواقع للمتطرفين بدرنة الليبية

نشر في: آخر تحديث:

أعلن #الجيش_المصري أن العملية العسكرية ضد المتطرفين في ليبيا مستمرة حتى الآن.

وأكد بيان الجيش أن غارات على جماعات في ليبيا تأكد تورطها في #هجوم_المنيا.

وكانت الأنباء قد تواردت عن أن غارات مصرية قد دمرت المقر الرئيس لما يسمى تنظيم "مجلس شورى مجاهدي درنة" في ليبيا.

وأضافت المصادر أن الغارات الجوية التي نفذها الطيران المصري تركزت على تجمعات الإرهابيين في مناطق وادي الناقة والظهر الأحمر، وشملت مركزاً لشورى المجاهدين بدرنة.

وأضافت مصادر لقناة "العربية" أن #الطيران_المصري قصف 6 مواقع لـ #تنظيمات_متطرفة في #درنة.

كما ذكرت الأنباء عن سقوط قتلى وإصابات في صفوف تلك #الجماعات_المتطرفة بعد الغارات المصرية على درنة.

من جهة أخرى، قال رئيس الوزراء المصري، شريف إسماعيل، إن ضرب القواعد خارج #مصر يمثل بداية فقط.

وأضاف إسماعيل: "استهداف القواعد في الخارج بداية، وأمننا القومي يبدأ خارج الحدود".