.
.
.
.

بالفيديو.. هذا حل بناية الإسكندرية المائلة!

إخلاء 30 عقاراً مجاوراً من السكان وبدء هدم العقار يدوياً طابقاً وراء آخر

نشر في: آخر تحديث:

أكد مسؤولون مصريون لـ"العربية.نت" كيفية التصرف نحو #البناية #المائلة التي مالت على أخرى مجاورة لها أمس في حي الأزايطة بشرق #الإسكندرية، بالقول "لا سبيل سوى هدمها يدوياً، وهدم طابق وراء الآخر، لتفادي تأثير ذلك على البنايات المجاورة بالمنطقة".

وقال محافظ الإسكندرية الدكتور، محمد سلطان، إنه يجب #هدم البناية تدريجيا بداية من الأدوار العلوية عن طريق رافعات بها أشخاص مؤمنون، سيقومون بهدم يدوي للبناية، فيما قال اللواء أحمد متولي السكرتير العام للمحافظة إنه قد بدأ العمل بالفعل في هدم العقار يدوياً من الساعة الخامسة مساء أمس الخميس.

ضيق المساحة

وقال إنه نظراً لضيق مساحة الشارع لم يتم التمكن من إدخال عدد أكبر من المعدات مشيراً إلى أنه سيتم العمل بدقة وببطء لمنع حدوث أي أضرار بالعقارات المجاورة.

وعقد محافظ الإسكندرية مؤتمرا صحافيا للإعلان عن تفاصيل عملية التصرف نحو العقار، وقال إنه تم #إخلاء المكان وإغلاق كافة المرافق من كهرباء وغاز ومياه مشيرا إلى أنه بناء على التقرير المبدئي للجنة الهندسية فإن سبب ميل العقار يرجع للارتفاع الزائد، له مما أدى لعدم تحمل الأساسات.

وأوضح المحافظ أنه تم تجهيز 5 #مدارس للمتضررين مجهزة بأسرة ووجبات وكافة مستلزمات المعيشة لحين عودتهم إلى منازلهم بعد إزالة الخطورة أو توفير مساكن دائمة لهم، مشيراً إلى أن سكان العقار سيتم تسكينهم في شقق تابعة للمحافظة بمنطقة العامرية ومنطقة طوسون، وذلك بعد التنسيق معهم لتسكينهم في هذه المناطق حسب الأقرب اليهم.

تحويل القضية للنيابة

وأضاف المحافظ أنه تم تشكيل لجنة هندسية تضم أعضاء من كلية الهندسة جامعة الإسكندرية والهيئة الهندسية ومركز بحوث الإسكان بوزارة الإسكان والإدارة الهندسية بالمنطقة الشمالية العسكرية للتعامل مع العقار، مؤكداً أنه فيما يتعلق بالمسؤولين عن إصدار التراخيص فقد تم تحويل القضية للنيابة وتم بدء التحقيق بالفعل واستدعاء صاحب العقار والمهندسين المسؤولين بالحي والعاملين في الحي المشاركين في إصدار التراخيص للعقار للتحقيق معهم ومن يثبت تورطه سيتم معاقبته على الفور.

على الصعيد ذاته كلف المحافظ د.مجدي حجازي وكيل وزارة الصحة بوضع المستشفيات ومرفق الإسعاف على أهبة الاستعداد، تحسباً لأي ظرف طارئ، وتم توفير 5 سيارات إسعاف متواجدة في موقع الحادث، وتم تكليف فريق من الصحة بمتابعة دائمة للحالة الصحية للسكان، الذين تم إخلاؤهم وإيداعهم بمناطق الإيواء.

إخلاء 3 شوارع بالكامل

وأوضح المحافظ أنه تم فصل كافة المرافق العامة عن المربع الكائن به العقار من المياه والغاز والكهرباء لتأمين الموقع بالكامل، بالإضافة إلى قيام الحماية المدنية بإخلاء 3 شوارع بالكامل المحيطة بالعقار يتواجد بها حوالي 30 عمارة، مشيرا إلى أن عمليات الإخلاء جاءت تحسباً لوقوع أي خسائر وحفاظا على أرواح المواطنين.

وقال إنه سيتم مراجعة حيز الإخلاء من قبل اللجنة المشكلة ومن خلال كلية الهندسة جامعة الإسكندرية، لتحديد الأماكن الآمنة التي تم الإخلاء منها لرجوع السكان إليها مجدداً.