.
.
.
.

السيسي.. التاريخ سيذكر دور المشير طنطاوي في حماية مصر

نشر في: آخر تحديث:

أكد #الرئيس_المصري عبد الفتاح #السيسي أن التاريخ سيتوقف أمام الدور الجليل الذي أداه #المشير محمد حسين #طنطاوي لحماية #مصر.

وأشاد خلال حفل الإفطار الذي أقامته القوات المسلحة بمناسبة ذكرى نصر العاشر من رمضان، بحضور الرئيس السابق المستشار #عدلي_منصور، والمشير محمد حسين طنطاوي، ورئيس مجلس النواب، ورئيس مجلس الوزراء، وعدد من الوزراء، وقيادات القوات المسلحة والشرطة وكبار المسؤولين في الدولة بالدور الذي قام به المشير محمد حسين طنطاوي عند توليه مسؤولية قيادة المجلس العسكري في فترة صعبة من تاريخ مصر، موضحاً أنه استطاع أن يتجاوز بمصر تلك المرحلة بكل ما أحاط بها من ظروف غير مسبوقة في تاريخها.

وأشاد الرئيس المصري أيضاً بالجهود المُقدّرة التي قام بها الرئيس السابق المستشار عدلي منصور، وقيادته البلاد في فترة دقيقة للغاية، بكل حكمة واقتدار، مشيراً إلى أن التاريخ سيتوقف كثيراً أمام ما قدمه كل من المشير محمد حسين طنطاوي والمستشار عدلي منصور من أجل مصر.

وألقى الرئيس المصري كلمة مختصرة أشاد خلالها بالدور الوطني الذي تقوم به القوات المسلحة في حماية مصر مما تتعرض له من تحديات مختلفة، مشيراً إلى أن قوة وتماسك الجيش المصري هما صمام أمان لاستقرار البلاد وأمنها.

وأعرب السيسي عن تقديره للجهود الحثيثة التي تقوم بها القوات المسلحة في تأمين مصر من الأخطار الداخلية والخارجية والتحديات الإقليمية التي تتعرض لها في الوقت الراهن.

وأوضح أن هناك جهوداً كبيرة تُبذل في إطار القوات المسلحة للاستمرار في تحديثها وتطويرها بشكل دوري، وتوفير التدريب اللازم لأفرادها، مشيداً بحجم التجرد والأخلاقيات الرفيعة التي يتمتع بها أفراد هذه المؤسسة، ومساهمتها في عملية التنمية والنهوض بأحوال البلاد.

وأكد السيسي أن مصر ستظل تتذكر بكل تقدير واحترام جميع شهداء ومصابي القوات المسلحة والشرطة الذين ضحوا بأنفسهم فداءً لمصر، مشيرا إلى أنه لا يمكن تعويض أي أسرة فقدت شهيداً أو أي فرد من القوات المسلحة تعرض لإصابة خلال تأدية واجبه في حماية الوطن.