السيسي: أشقاء يمولون الإرهاب من أجل زعامة كاذبة

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

أكد الرئيس المصري عبدالفتاح #السيسي أن #مصر تحارب #الإرهاب بكل قوة عسكريا وأمنيا وفكريا وبينما تفعل ذلك، نجد أشقاء لنا وغير أشقاء، يقومون بدعم الإرهاب وتمويله ورعايته.

وقال خلال كلمة له اليوم الأربعاء بمناسبة الاحتفال بليلة القدر، إن هؤلاء نجدهم يوفرون لجماعات الإرهاب، وفكر الإرهاب، المنابر الإعلامية والثقافية، وينفقون عليها مليارات الدولارات سنوياً ليستميلوا أفئدة الشعوب العربية والإسلامية لهذا الفكر الإجرامي المدمر، ويستغلون التكنولوجيا الحديثة وما أنتجته الحضارة الإنسانية لضرب هذه الحضارة وهدم ما حققته الشعوب من مكتسبات وما تنعم به من أمان.

وتساءل السيسي كل ذلك لماذا؟ ابتغاء أوهام الهيمنة والسيطرة والعظمة الزائفة؟ هل أصبحت مقدرات الشعوب لُعبة سياسية؟ هل تهون أرواح الشباب والرجال والنساء والأطفال من أجل أحلام الزعامة والمجد الكاذبة؟ هل تستحق هذه الأوهام إزهاق روح إنسانية واحدة؟

وأضاف "يجب أن يتم وضع حد لهذا الأمر. التصدي للدول الراعية للإرهاب بكل حسم وقوة أصبح فرضاً واجباً إذا ما أردنا نهاية حقيقية لظاهرة الإرهاب.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة