.
.
.
.

داخلية مصر تضبط خلية إخوانية خططت لأعمال شغب وفوضى

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت #الداخلية_المصرية ضبط خلية إخوانية خططت لأعمال شغب وفوضى في البلاد.

وقال مسؤول الإعلام الأمني بالوزارة، إنه توافرت معلومات لقطاع الأمن الوطني حول اضطلاع #قيادات_جماعة_الإخوان مؤخراً بتكليف عناصرها بالمحافظات باستغلال الظروف الاقتصادية التي تمر بها البلاد والتنسيق مع مختلف الكيانات المناهضة لمحاولة افتعال العديد من الأزمات بالقطاعات العمالية والجماهيرية.

وأفادت التحريات باعتزام بعض مسؤولي الجماعة الإرهابية عقد لقاء تنظيمي بتاريخ 30 يونيو الماضي بمنزل الإخواني حسن علي إبراهيم يونس مواليد 13/8/1955 مهندس زراعي بالمعاش يقيم في دميانة مركز بلقاس الدقهلية لتفعيل التكليفات المشار إليها، وإعداد الخطط الكفيلة باستغلال الأزمات الحالية، خاصة المتعلقة بزيادة أسعار المحروقات لتأليب الرأي العام.

وذكر المسؤول الأمني أنه تم استهداف اللقاء عقب استئذان نيابة أمن الدولة العليا، وأسفر ذلك عن ضبط المذكور و6 من العناصر الإخوانية المشاركة في اللقاء وهم كلٍ من:

-جميل فتوح عبدالجواد صحاب مواليد 1/1/1963 موظف يقيم في دميانة مركز بلقاس.

- محمد إبراهيم نجاح عبدالجواد الصياد مواليد 15/8/1972 – حاصل على بكالوريوس خدمة اجتماعية يقيم في دميانة مركز بلقاس.

- طه حسين جمعه الشربيني مواليد 25/3/1985 – عامل زراعي – يقيم في قرية الإصلاح الزراعي مركز بلقاس.

- محمد علي عبده محمد الحلوجي مواليد 27/10/1960 – محامٍ – يقيم في قرية قراشي مركز بلقاس.

- أحمد حمدي أحمد مسلم مواليد 5/4/1980- حارس أمن بالبنك التجاري الدولي – يقيم مفي نشأة شومانه مركز بلقاس.

- عابد عبدالبديع علي مواليد 16/1/1970 ممرض يقيم في قراشي مركز بلقاس.

وقال إنه عثر بحوزتهم على عدد من أجهزة الكمبيوتر وبعض الأوراق التنظيمية التي تحوي التكليفات الصادرة لهم من قياداتهم والمتضمنة تحركات الجماعة خلال الفترة المقبلة لتنفيذ مخططها الذي يستهدف النيل من مقدرات الدولة وتقويض دعائمها في مختلف المجالات الاقتصادية السياسية والاجتماعية واستغلال الاحتفالات بذكرى ثورة 30 يونيو لإحداث حالة من الفوضى وعدم الاستقرار.

وأضاف المسؤول الأمني أنه تم اتخاذ الإجراءات القانونية حيالهم وتوالي نيابة أمن الدولة العليا التحقيق.