.
.
.
.

قبول استقالة رئيس هيئة السكك الحديدية في مصر

نشر في: آخر تحديث:

أعلن #هشام_عرفات، وزير النقل المصري، قبول استقالة اللواء #مدحت_شوشة، رئيس هيئة السكك الحديدية من منصبه.

وكان شوشة قد تقدم باستقالته إثر وقوع حادث تصادم قطارين بالإسكندرية أول أمس الجمعة، أسفر عن مصرع 42 شخصا، وإصابة 179 آخرين.

وقررت النيابة العامة المصرية، اليوم الأحد، حبس سائقي القطارين ومساعديهما لمدة 15 يوما مع إجراء تحليل دم لهما.

من جانبه، كشف #وزير_النقل_المصري خلال لقاء له مع الرئيس عبد الفتاح السيسي، أن المؤشرات المبدئية تفيد بأن حادث التصادم يرجع لاستمرار اعتماد تشغيل السكك الحديدية على العنصر البشري وعدم تطوير بنيتها الأساسية منذ عقود، وهو ما يفسح المجال لوقوع مثل هذه الحوادث حتى الآن.

وأشار الوزير إلى أنه تم إيقاف عدد من مسؤولي التشغيل على شبكة السكك الحديدية بمنطقة غرب الدلتا والمنطقة المركزية عن العمل إلى حين الانتهاء من التحقيقات الجارية، إضافة إلى التحقيقات الجارية مع سائقي القطارين، مضيفاً أنه تفقد موقع الحادث وتابع أعمال رفع عربات القطارين المنكوبين من أجل إعادة حركة القطارات بعد توقفها على خط "الإسكندرية - القاهرة" أخذاً في الاعتبار حيوية هذا الخط واستيعابه لأعداد كبيرة من الركاب يومياً.

وشدد السيسي على سرعة الانتهاء من التحقيقات الجارية حول أسباب هذا الحادث الأليم، موجهاً بضرورة محاسبة المقصرين فوراً، وعدم التهاون معهم أيا كانت مواقعهم، على أن يتم عرض نتائج التحقيقات النهائية عليه فور التوصل إليها، وكذلك الإجراءات التي تم اتخاذها حيال محاسبة المسؤولين عن الحادث.