.
.
.
.

السيسي في كلمة للفلسطينيين: العالم يترقب تحقيق مصالحتكم

نشر في: آخر تحديث:

وجه الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، اليوم الثلاثاء، كلمة مسجلة إلى الشعب الفلسطيني وذلك خلال المؤتمر الصحافي المشترك لرئيس الوزراء الفلسطيني رامي الحمدالله ورئيس المخابرات المصرية اللواء خالد فوزي في غزة.

وقال السيسي إن العالم يترقب تحقيق المصالحة الفلسطينية، مؤكداً أنها يجب أن تنبع من الداخل الفلسطيني، دون أي تدخلات خارجية.

وأضاف الرئيس المصري أن "إيفاد رئيس المخابرات إلى فلسطين دليل على حرصنا على تحقيق المصالحة".

وقال السيسي: "هناك فرصة سانحة لتحقيق السلام في المنطقة شريطة تضافر كل الأطراف.. إن العالم بأسره يترقب جهودكم لتحقيق الوفاق بين أطياف الشعب الفلسطيني ويثمن إصراركم على التصدي لكافة العقبات".

وتابع: "إنني على ثقة أن القوى الكبرى في العالم عندما ترى الأطراف الفلسطينية على وعي كامل بطبيعة المرحلة وبأهمية الحوار لتحقيق اهداف السلام ستساعد على تحقيق هذا السلام الشامل في المنطقة".

وأضاف: "اؤكد للجميع أننا لا نملك وقتاً لنضيعه وإن التاريخ سيحاسب من يتسبب في إضاعة الفرصة الحالية للسلام"، مؤكداً ثقته "بإدراك القيادات الفلسطينية لحساسية المرحلة وأهمية... تحقيق الوحدة".

وكان الرئيس الفلسطيني محمود عباس قد استقبل في وقت سابق، اليوم الثلاثاء، في مقر الرئاسة بمدينة رام الله، مبعوث الرئيس المصري اللواء خالد فوزي والوفد المرافق له.

ونقل فوزي، تحيات الرئيس السيسي ببدء انطلاق الخطوات العملية لطي صفحة الانقسام، وإعادة اللحمة الوطنية الفلسطينية، وذلك بوصول حكومة الوفاق الوطني إلى غزة لتسلم مهامها.

وأعرب الرئيس عباس عن شكره وتقديره للجهود المصرية الرامية إلى طي صفحة الانقسام في الساحة الفلسطينية، وتعزيز الوحدة الوطنية الفلسطينية، ليتمكن الشعب الفلسطيني من مواجهة التحديات وتذليل العقبات أمام عملية السلام التي تمكن شعبنا، من إنهاء الاحتلال، وتنفيذ قرارات الشرعية الدولية بإقامة الدولة الفلسطينية.