.
.
.
.

من هو مدير الأمن الذي نجا من الاغتيال في الإسكندرية؟

نشر في: آخر تحديث:

استهدف، اليوم السبت، تفجير عبوة ناسفة موكب مدير أمن الإسكندرية مصطفى النمر، في شارع المعسكر الروماني برشدي في الإسكندرية شمال مصر، وأسفر الانفجار عن مقتل شرطيين وإصابة 5 آخرين.

واللواء مصطفى النمر ضابط شرطة تدرج في المناصب بوزارة الداخلية حتى أصبح مديرا لأمن الإسكندرية.

وعين مأمورا لقسم شرطة باب الشعرية في #القاهرة، ثم نائبا لمدير أمن القاهرة عقب #ثورة_يناير، ثم عين مديرا لأمن الدقهلية، ونجح في كشف ومواجهة الإرهابيين وكشف مخططاتهم، وأجهض الكثير من العمليات الإرهابية بخطط أمنية اعتمدت على توفير أكبر قدر من المعلومات وتحقيق ضربات استباقية مؤثرة ضدهم.

ثم عين مديرا لأمن الإسكندرية، وكرمه الرئيس عبد الفتاح السيسي، ومنحه نوط الامتياز من الدرجة الأولى.

ونجح في توجيه ضربات قاصمة للإرهابيين ومصادر تمويلهم، كما نجح في ضبط العديد من العناصر الإرهابية في المحافظة، وهو ما دفع الجماعات الإرهابية لمحاولة الانتقام منه واغتياله بتفجير شارع المعسكر الروماني.