.
.
.
.

هل دفعت لعبة الحوت الأزرق نجل نائب مصري سابق للانتحار؟

نشر في: آخر تحديث:

تفاصيل جديدة ومثيرة تكشفت في واقعة العثور على خالد الفخراني نجل البرلماني المصري السابق #حمدي_الفخراني منتحرا في غرفة نومه مساء الإثنين بمسقط رأسه بمدينة المحلة الكبرى شمال مصر.

وذكرت ياسمين الفخراني شقيقه الشاب المنتحر على صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي " فيسبوك " أن لعبة #الحوت_الأزرق وراء انتحار شقيقها، خاصة أنهم عثروا في غرفة نومه على أوراق تحوي اشارات خاصة باللعبة وصورة حوت وإشارات غير مفهمومة .

وقالت نجلة البرلماني المصري السابق إن شقيقها كان ملتزما دينيا ولا يمكن أن ينتحر بهذه السهولة، خاصة أنه لا توجد مشاكل أو أزمات يمكن أن تدفعه لذلك مضيفا أن اللعبة تحدته وهزمته وجعلته ينتحر.

وأكدت أن تلك اللعبة مليئة بخرافات وخزعبلات طالبة من متابعيها مراقبة الهواتف المحمولة والحواسب الإلكترونية الخاصة بأبنائهم حتى لا يقعوا فريسة لتلك اللعبة التي قتلت شقيقها، مؤكدة أن الضعيف هو من ينهزم في هذه اللعبة القاتلة ويمكن أن يصرخ في أخر لحظة دون أن يجد من ينقذه من مصيره المؤلم .

وكشفت أنها عثرت على أوراق بها 50 مستوى من اللعبة تبدأ كما تقول بتعليمات وأوامر تافهة حتى تصل للاستحواذ التام على اللاعب، مرورا بتعليمات له تطلب مشاهدة #أفلام_رعب معينة وسماع #أغاني معينة، مشيرة إلى انها أنها وجدت شقيقها مدونا لتلك التعليمات حرفيا ثم ألقاها في سلة القمامة بالمنزل.

وذكرت أنها عثرت على ورقة بها تعليمات لشقيقها بالسرية التامة وكان أخر أمر له بمسح اللعبة قبل أن يتلقى الأمر الأخير بالانتحار، محذرة من لعبة أخرى اسمها مريم شبيهة بنفس لعبة الحوت الأزرق .