.
.
.
.

حبس 20 شخصا احتجوا على زيادة أسعار المترو في مصر

نشر في: آخر تحديث:

أمرت نيابة أمن الدولة العليا في مصر، اليوم الاثنين، بحبس 20 شخصاً 15 يوما على ذمة التحقيقات، وذلك بسبب دورهم في احتجاجات شهدتها بعض محطات مترو الأنفاق في مطلع الأسبوع الحالي، بعدما رفعت الحكومة أسعار التذاكر، بحسب ما أعلنته وكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية.

ووقعت احتجاجات صغيرة ولكن نادرة في محطات للمترو في القاهرة، السبت، بعدما ارتفعت أسعار تذاكر المترو، التي دخلت حيز التنفيذ الجمعة، لأكثر من ثلاثة أمثال السعر السابق لبعض الفئات، في الوقت الذي تقلص فيه الحكومة الإنفاق وتنفذ إجراءات لتحقيق إصلاحات اقتصادية يدعمها صندوق النقد الدولي.

وعززت السلطات الوجود الأمني حول محطات المترو للحيلولة دون وقوع مزيد من الاحتجاجات.

وقالت وكالة أنباء "الشرق الأوسط" إن خسائر شبكة المترو بلغت 618.6 مليون جنيه.

وأصبحت المظاهرات نادرة للغاية في مصر منذ صدور قانون في 2013 يحظر التظاهر دون موافقة وزارة الداخلية.

وتصل عقوبة تهمة التظاهر بشكل غير قانوني إلى السجن لمدة خمس سنوات.

وتقول الحكومة إن رفع أسعار تذاكر المترو إجراء ضروري للحفاظ على استمرار الخدمة ولتمويل زيادة عدد المحطات لخدمة المزيد من سكان العاصمة التي يعيش فيها 25 مليون نسمة. ويستخدم أكثر من ثلاثة ملايين شخص المترو يوميا.