السيسي: مصر واجهت 21 ألف شائعة خلال 3 أشهر

نشر في: آخر تحديث:

قال الرئيس عبدالفتاح السيسي، الأحد، إن مصر واجهت خلال الثلاثة أشهر الماضية 21 ألف شائعة، مؤكدا أن الهدف من هذه الشائعات هو إثارة البلبلة ونشر الفوضى، وعدم الاستقرار وصناعة الإحباط وفقدان الأمل بين الشعب.

وأضاف في كلمته خلال حفل تخريج دفعات جديدة من الكليات والمعاهد العسكرية، إن الهدف من هذه الشائعات كذلك هو تحريك الشعوب لتدمير بلادها من الداخل، لافتا إلى أن مصر واجهت تحدياً من أخطر التحديات التي فرضت على الدولة في تاريخها الحديث، وهو محاولة إثارة الفوضى وعدم الاستقرار في الداخل، وسط موجة عاتية من انهيار الدول، وتفكك مجتمعاتها في سائر أنحاء المنطقة.

وأكد السيسي أن الخطر الحقيقي الذي تمر به مصر والمنطقة هو خطر تفجير الدول من الداخل وبث الشائعات، والإحساس بالإحباط، وفقدان الأمل، وكل ذلك يهدف لتحريك الناس لتدمير أوطانهم، مضيفا أنه يجب أن ننتبه لما يُحاك لنا.

وقال السيسي إن مصر تواجه عددا من التحديات من إرهابٍ وعنف مسلح وحرب نفسية وإعلامية ضارية وضغوط غير مسبوقة على الاقتصاد الوطني، مضيفا بالقول لقد كان أمامنا عند تولي المسؤولية طريقان لا ثالث لهما، فإما مصارحة الشعب بالحقائق الواقعية، ومواجهة التحديات بشكل مباشر، أو اتباع سياسة المسكنات والشعارات وبيع الأوهام.

وقال الرئيس المصري إن الدولة تمضي في تنفيذ رؤية استراتيجية شاملة لبناء وطن قوي متقدم في جميع المجالات، وتقوم بتنفيذ برنامج وطني للإصلاح الاقتصادي والاجتماعي الشامل يراعي محدودي الدخل والفئات الأكثر احتياجاً، بأقصى ما نستطيع من طاقة وإخلاص، ويتيح الفرصة والمناخ الملائم لتشجيع الاستثمارات المحلية والأجنبية، وتعزيز قيم العلم الحديث ومناهجه في جميع أوجه حياتنا.

وأضاف أنه يجدد العهد بأن تواصل الدولة بذل أقصى الجهد وبأفضل الأساليب والمناهج العلمية، ليس فقط لتشييد المشروعات التنموية الكبرى ذات العائد الملموس ولكن لبناء إنسان مصري يتمتع بصحة طيبة وتعليم حديث وثقافة راقية وتغيير واقع الحياة في مصر.