.
.
.
.

خناقة مصرية بغرفة العمليات.. طبيب التوليد يضرب التخدير

نشر في: آخر تحديث:

أحالت السلطات المصرية الأحد طبيبين للتحقيق، بعد تشاجرهما وتبادلهما الضرب واللكمات داخل غرفة العمليات بمستشفى حكومي .

وشهدت مستشفى الباجور العام بمحافظة المنوفية شمال مصر، مشاجرة بين طبيبين داخل غرفة العمليات خلال إجراء عملية ولادة قيصرية.

وكشفت التحقيقات اعتداء طبيب نساء وتوليد في مستشفى الباجور، على طبيب تخدير بالضرب، أثناء تواجدهما في غرفة العمليات، نتيجة مشادة كلامية نشبت بينهما إثر رفض طبيب التخدير القيام بتخدير حالتين في وقت واحد.

وفِي التحقيقات، قال طبيب التخدير، إسلام إسماعيل يوسف (32 عاما) ، إنه فوجئ بزميله طبيب النساء والتوليد، محمود عبدالنبى إبراهيم (38 عاماً)، يعتدي عليه ويضربه، عقاباً له على رفضه تخدير حالتي ولادة قيصرية في وقت واحد .

وقد تم تحرير محضر بالحادثة وإحالة القضية إلى النيابة، في حين قرر وكيل وزارة الصحة بالمنوفية نقل الطبيبين إلى وحدات صحية قروية وإحالتهما للشؤون القانونية للتحقيق إدارياً معهما.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة