.
.
.
.

سفير مصر بنيوزيلندا: نقل ودفن جثامين الضحايا المصريين الثلاثاء

نشر في: آخر تحديث:

فى إطار متابعة موقف المصريين فى الهجوم الإرهابي الذي شهدته نيوزيلندا، أمس الجمعة، أعلن السفير طارق الوسيمي، سفير مصر بنيوزيلندا، السبت، أن الشرطة النيوزيلندية عقدت اجتماعاً مع أسر شهداء ومصابي حادث المسجدين، في Hagley College بجوار مستشفى كرايست تشرش.

وأوضح الوسيمي، أنه خلال الاجتماع تم إبلاغه أن الضحايا المصريين في الحادث الإرهابي بلغ عددهم 4، وتم نقل جثامينهم إلى المستشفى، مشيراً إلى أنه تم تعيين مرافق لكل عائلة من عائلات الضحايا لمساعدتهم، بحسب ما نقلت عنه مسائل الإعلام المصرية.

ولفت إلى أنه من المقرر أن يتم نقل أو دفن الجثامين ابتداء من الثلاثاء المقبل، مشيراً إلى أسماء الضحايا المصرييت الأربعة:

1- منير سليمان (68 سنة)
2- أحمد حمال الدين عبد الغني (68 سنة)
3- أشرف المرسي
4- أشرف المصرى

وأشار السفير، فى بيان، إلى أن البعثة المصرية هناك تواصلت على مدار الساعة مع الجهات النيوزيلندية المختصة، للتحقق من بلاغات الأشخاص المفقودين بالحادث، و"موافاتنا بصورة رسمية عن بيانات الشهداء والمصابين"، مؤكداً أنه لم يتم التأكد بعد من جنسية المصابين، حيث تعمل الجهات النيوزيلندية على الاهتمام أولاً بإنقاذ حياتهم.

ومن جانبها، تواصلت السفيرة نبيلة مكرم عبد الشهيد وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج مع سهام، زوجة أشرف المرسي، ونقلت لها تعازي الدولة المصرية، مؤكدة أنها في تواصل دائم مع الجهات المعنية للمتابعة المباشرة للمستجدات.

ومن جانبها، طالبت سهام المصريين بالدعاء لأسر الشهداء بالصبر، لأنها فقدت أيضاً من أصدقائها العرب أطفالاً وأصدقاء وأخوة في هذا الحادث الإرهابي.

وتقدمت وزيرة الهجرة بأسمي آيات العزاء في شهداء الوطن، داعية الله أن يتغمدهم برحمته وأن يلهم الأسر الصبر والسلوان في هذا الحادث الإرهابي الخسيس، مؤكدة استمرار التواصل مع أسر الشهداء، ومع السفارة المصرية التى لم تدخر جهداً في الوقوف بجوار أسر الضحايا.