.
.
.
.

مصر تتسلم أحد عناصر الإخوان من الكويت

نشر في: آخر تحديث:

أفادت مصادر "العربية" أن مصر تسلمت أحد عناصر "جماعة الإخوان" من الكويت.

وفي التفاصيل، تسلمت مصر من الكويت خالد المهدي، وهو أحد العناصر المطلوبة لدى القضاء العسكري.

وكانت الجهات الأمنية المصرية قامت الأسبوع الأول من الشهر الجاري بحصر لعناصر تابعين لتنظيم الإخوان، هربوا من مصر في السنوات الماضية بعد ثورة 30 يونيو 2013، وأغلبهم متورطون في قضايا تمس الأمن المصري ومشاركة الإخوان في أحداث عنف.

تواصل مع عناصر في تركيا

وقال مسؤول رفيع المستوى حينها، إنه جرى التنسيق مع جهات أمنية كويتية رفيعة المستوى بشأن ملف عناصر الإخوان المصرية في الكويت، خاصة المتورطين في أحداث عنف، لا سيما أن التحقيقات التي يجريها الجانب المصري كشفت أن تلك العناصر تتواصل مع عناصر إخوانية هاربة في دول أخرى وتحديداً تركيا.

كذلك أضاف المصدر أن الأجهزة الأمنية المصرية أرسلت قائمة جديدة للكويت تضم 15 شخصاً و3 منظمات خيرية يعمل فيها عناصر من الإخوان، موضحاً أن القائمة لأشخاص نفذوا تحويلات بنكية عبر "ويسترن يونيون" وفروع بنوك مختلفة لأشخاص مصريين، ومن خلال البحث عنهم تأكد أن الأموال المرسلة لأسر تابعة للإخوان لديهم أشخاص محبوسون في قضايا عنف وإرهاب في مصر، وتحديداً بعد 30 يونيو 2013، وأن الجهات المصرية أكدت أن هناك عمليات إرسال أموال جرت من منظمات خيرية في الكويت لمصريين، ولكن بعد التدقيق ثبت أن هذه العناصر تقوم بتسليم الأموال لعناصر تنظيم الإخوان في مصر.