.
.
.
.

ارتطام وكسر بالجمجمة.. مصري يقتل طفلته والسبب؟

نشر في: آخر تحديث:

استطاعت مباحث القاهرة إلقاء القبض على عامل يدعى محمد 30 عاماً، وذلك بعد اتهامه بالتعدي بالضرب على ابنته حتى فارقت الحياة، وذلك لتأخرها في إحضار بعض متعلقاته الشخصية.

في التفاصيل، تلقى قسم شرطة مدينة نصر بلاغاً من مستشفى الزهراء الجامعي بمدينة نصر عن استقبال طالبة تدعى شهد 13 عاماً توفيت إثر إصابتها بكدمة في الرأس أدت إلى نزيف داخلي بقاع الجمجمة.

وانتقل رجال المباحث إلى منزل الفتاة الذي يقع في منطقة عزبة الهجانة التابعة لمدينة نصر، وعثروا على آثار للجريمة، كما اتهمت أخت المتهم شقيقها والد شهد بالتعدي على الفتاة بالضرب مما أدى إلى إصابة الفتاة بكدمات في الرأس أدت إلى وفاتها.

ومن جهتها، تمكنت قوة أمنية من ضبط المتهم، وبعد التحقيق معه اعترف المتهم أمام مدير مباحث القاهرة اللواء، نبيل سليم، بارتكابه الواقعة، واعترف المتهم بعدم وجود وثيقة زواج شرعية بينه وبين والدة ابنته وانفصاله عنها، ولذلك لم يقم بتقييد شهد بدفاتر المواليد.

كما اعترف المتهم بتفاصيل الواقعة التي بدأت بطلبه من ابنته أثناء تواجدها في شقته إحضار بعض المتعلقات الشخصية الخاصة به، إلا أنها تأخرت في إحضارها، مما أثار غضبه وجعله يعتدي عليها بالضرب على رأسها مما جعل الفتاة تصطدم بالحائط والأرض حتى فارقت الحياة، مؤكداً ندمه الشديد على ارتكابه لهذه الجريمة.