.
.
.
.

عودة 32 صيادا مصريا احتجزوا باليمن.. والسيسي يعلق

نشر في: آخر تحديث:

وصلت إلى مطار القاهرة مساء الثلاثاء طائرة خاصة تقل 32 صيادا مصريا كانوا محتجزين في اليمن منذ ديسمبر الماضي.

وكان الصيادون و يبلغ عددهم 32 شخصا من أبناء منطقتي عزبة البرج والروضة في محافظة دمياط قد استقلوا مركبي صيد يحملان اسم "وان تو" و"المصطفى الهادي"، وانطلقوا بالبحر الأحمر، ولكنهم اقتربوا من المياه الإقليمية اليمنية وتم القبض عليهم لانتهاكهم المياه الإقليمية وقيامهم بالصيد فيها دون تصريح.

اتصالات مكثفة

وأعلنت نقابة الصيادين بمدينة عزبة البرج احتجاز الصيادين في ميناء الحديدة اليمني مناشدة السلطات المصرية بسرعة التدخل للإفراج عنهم.

وأجرت الدكتورة منال عوض، محافظ دمياط، اتصالات مكثفة مع مساعد وزير الخارجية للشؤون القنصلية والمصريين بالخارج، لحل الأزمة ونجحت الجهود بالفعل في الإفراج عنهم وإعادتهم لبلادهم حيث كانت في استقبالهم السفيرة نبيلة مكرم وزيرة الهجرة.

السيسي يعلق

من جانبه، قال الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي إنه تابع بكل فخر واعتزاز الجهود المكثفة المبذولة والتي استمرت لعدة أيام لإنهاء أزمة احتجاز 32 صيادًا مصريًا في اليمن.

وأضاف في تدوينة على صفحته الرسمية على موقع التواصل فيسبوك "لقد أسفرت تلك الجهود عن الحفاظ على حياتهم ونقلهم بشكل آمن للأراضي المصرية في إطار حرص الدولة على تأمين رعاياها بالداخل والخارج".