.
.
.
.

بعد أسبوع واحد من براءة أولادك..هكذا نعى حفيد مبارك جده

نشر في: آخر تحديث:

نعى عمر علاء مبارك، حفيد الرئيس المصري الأسبق حسني مبارك، متأسفاً على غيابه بعد أسبوع على الحكم ببراءة ولديه علاء وجمال.

وكتب على صفحته على فيسبوك مساء الأربعاء: "مصر كلها تمطر يوم وفاتك.. ووفاتك بعد أسبوع واحد من براءة أولادك اللي كانوا بيبروك وبيعطفوا عليك".

كما أضاف أن الرئيس الأسبق مات ميتة كريمة في سريره، لا مسجونا و لا مقتولا و لا معتدى عليه.

يذكر أن الرئيس المصري الأسبق حسني مبارك، توفي الثلاثاء، عن عمر يناهز 92 عاماً.

وذكرت مصادر مقربة من أسرته لـ"العربية.نت" في حينه أن الرئيس كان يرقد في العناية المركزة وتدهورت حالته الصحية، فجرا، وأبلغ الأطباء الأسرة أن حالته حرجة جدا بعد توقف أغلب أجهزة الجسم الحيوية عن العمل، حتى لفظ أنفاسه الأخيرة.

وشيع الجثمان، الأربعاء، في جنازة عسكرية حضرها الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي وكبار رجال الدولة.

ووصل جثمان مبارك في مروحية لمسجد المشير طنطاوي في التجمع الخامس شرق العاصمة المصرية القاهرة، حيث تم أداء صلاة الجنازة، ثم بدأت المراسم في تمام الساعة الواحدة والنصف بإطلاق المدفعية، وبعدها حملت عربة تجرها الخيول جثمان الرئيس الأسبق لدفنه في مقابر العائلة بمنطقة كلية البنات بمنطقة مصر الجديدة.