.
.
.
.

مصر.. السجن 5 سنوات لمتهم بالتخابر مع حزب الله

نشر في: آخر تحديث:

قضت محكمة مصرية اليوم السبت بالسجن 5 سنوات لمتهم في قضية التخابر مع حزب الله اللبناني.

وأصدرت "الدائرة الأولى إرهاب"، المنعقدة بمجمع محاكم طرة، حكماً بالسجن 5 سنوات بحق المتهم أحمد الحسني حمدان، في إعادة محاكمته بالقضية المعروفة إعلامياً بقضية "التخابر مع حزب الله" اللبناني.

وكانت محكمة أمن الدولة العليا قد أصدرت في 28 إبريل/نيسان 2010 أحكاماً بالسجن المشدد ضد المتهم وآخرين في قضية الخلية التابعة لحزب الله. وطعن المتهم أحمد الحسني حمدان بالحكم الصادر بحقه وأعيدت محاكمته أمام دائرة جديدة.

وكانت نيابة أمن الدولة العليا قد أحالت المتهم و25 آخرين للمحاكمة بتهمة التخطيط للقيام بأعمال إرهابية داخل مصر، منها استهداف السفن العابرة بقناة السويس والسائحين الأجانب والمنشآت العامة والسياحية في البلاد.

ووجّهت النيابة للمتهمين، وهم لبنانيان و5 فلسطينيين وسوداني و18 مصرياً، عدداً من التهم منها التخابر مع حزب الله، وتسهيل سفر البعض ممن يعملون للحزب إلى خارج البلاد بطرق مشروعة وغير مشروعة لتلقي التدريبات العسكرية وتدريبات على الرصد والمراقبة ثم العودة إلى البلاد لتنفيذ أعمال عدائية.

كما وجّهت للمتهمين اتهامات بالانضمام لجماعة غير مشروعة، وحيازة مفرقعات، وتزوير أوراق رسمية، وحفر وتجهيز أنفاق تحت الأرض بمنطقة الحدود الشرقية، واستخدامها في إخراج وإدخال الأشخاص والبضائع، ومن بينها أسلحة ومتفجرات، بشكل غير شرعي إلى مصر.