.
.
.
.

40 إصابة جديدة بكورونا في مصر.. ووفاة اثنين

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت وزارة الصحة المصرية، الاثنين، عن تسجيل 40 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها لفيروس كورونا ليرتفع عدد المصابين إلى 166، بالإضافة إلى تسجيل حالتي وفاة جديدتين.

وأوضحت الوزارة أن الحالات الجديدة التي ثبتت إيجابيها من بينها 35 مصرياً، و5 أجانب من جنسيات مختلفة، مضيفة أن من بينهم 8 حالات عائدة من العمرة، والباقي من المخالطين للحالات الإيجابية التي تم اكتشافها والإعلان عنها مسبقاً، ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تجريها الوزارة وفقاً لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

كما أشارت إلى تسجيل حالتي وفاة جديدتين واحدة لألماني الجنسية يبلغ من العمر 72 عاماً بمحافظة الأقصر، والأخرى لمصري يبلغ من العمر 50 عاماً من محافظة الدقهلية، كان مخالطاً للسيدة المصرية التي توفيت يوم 12 مارس بذات المحافظة، لافتة إلى أنه تم سحب عينات من أسرة المتوفى البالغ عددهم 3 وجاءت نتائجهم إيجابية لكورونا، وهم ضمن عدد إجمالي الحالات الإيجابية المعلنة.

إلى ذلك أكدت أن جميع الحالات المسجلة إيجابيتها للفيروس بمستشفيات العزل حالتها مستقرة تماماً، وتخضع للرعاية الطبية، فيما عدا 7 وضعهم متوسط، واثنين حالتهما غير مستقرة.

شفاء 26

ولفتت وزارة الصحة إلى أن إجمالي المتعافين من الفيروس 26 حتى الآن، من أصل 34 حالة تحولت نتائجها معملياً من إيجابية إلى سلبية للفيروس، أما باقي الحالات "السلبية" فيتم متابعتها في مستشفيات العزل ووضعها مستقر.

وكشفت أن إجمالي عدد المصابين الذين تم تسجيلهم في مصر بفيروس كورونا حتى الاثنين 166 حالة، من بينهم 26 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفى العزل، و4 حالات وفاة.

إجراءات وقائية مشددة

كما وجهت وزيرة الصحة، هالة زايد، باتخاذ إجراءات وقائية مشددة بمحافظات الدقهلية، ودمياط، والمنيا، نظراً لرصد عدد كبير من المخالطين للحالات الإيجابية فيها، وذلك بالتنسيق مع كافة الوزارات والجهات المعنية.

ومن ضمن الإجراءات الوقائية المتخذة في تلك المحافظات زيادة أعداد فرق التقصي الوبائي، وتطهير المنشآت الحكومية وغير الحكومية، وتكثيف حملات التوعية للوقاية من كافة الأمراض المعدية، بالإضافة إلى التأكد من تطبيق إجراءات العزل الذاتي كاجراء احترازي، وفق الوزارة.

في سياق متصل أعلنت الوزارة انتهاء أعمال الحجر الصحي للعاملين بإحدى شركات البترول التي ظهرت بها حالة لشخص كندي الجنسية مصاب بفيروس كورونا، وتم الإعلان عنها في الأول من مارس الحالي، وذلك بعد الاطمئنان عليهم والتأكد من عدم إصابتهم.