.
.
.
.

عزل ثامن قرية مصرية بعد اكتشاف 10 إصابات بكورونا

نشر في: آخر تحديث:

قررت السلطات المصرية عزل قرية في محافظة كفر الشيخ شمال القاهرة، بعد أن اكتشفت فيها 10 حالات إصابة بفيروس كورونا، لتصبح القرية الثامنة التي يتم عزلها وتطبيق الحجر الصحي عليها في البلاد، منذ ظهور الفيروس.

وقرر اللواء جمال نور الدين محافظ كفر الشيخ عزل قرية كفر العجمي التابعة لمدينة بيلا، بعد اكتشاف 10 حالات إصابة بكورونا بين سكانها، منهم 8 من أسرة واحدة بينهم طفلان، ومنع التجول فيها.

قرار المحافظ
قرار المحافظ

ودعا المحافظ الجهات المعنية بالمحافظة باتخاذ ما يلزم لتطهير القرية، وتعقيم منشآتها، ومنازل المصابين، وتوفير المستلزمات والمواد الغذائية والدوائية للسكان طيلة فترة الحجر المقررة ومدتها 14 يوما.

وقرر المحافظ تكليف مديرية الأمن بغلق مداخل ومخارج القرية لمنع خروج ودخول الأهالي طيلة فترة الحجر.

وقال سكان من القرية إن سيدة من أبناء القرية نقلت المرض لأسرتها بعد إصابتها بالفيروس، خلال تواجدها في عزاء بمحافظة الدقهلية المجاورة، ولذلك قررت السلطات غلق منزلين للأسرة، بعد تطهيرهما كاملا.

كانت السلطات المصرية قد فرضت من قبل حجرا صحيا على قريتي الهياتم وصفط تراب بمدينة المحلة بمحافظة الغربية، ودموشيا التابعة لمحافظة بني سويف، وأبو ربيع التابعة لمحافظة الإسماعيلية، وقرية المعتمدية بالجيزة، وعزبة نيازي بقرية برطباط بمحافظة المنيا، ومن قبلهم قرية السماحية التي شهدت وفاة أول مصرية بكورونا، بسبب انتشار وتزايد حالات الإصابة بهم.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة