.
.
.
.

أصغر مصاب بكورونا في مصر.. رضيع عمره 35 يوماً

نشر في: آخر تحديث:

أعلن مساء السبت في مصر تسجيل أصغر مصاب بفيروس كورونا في البلاد، وكان لرضيع عمره 35 يوما.

واستقبل مستشفى منية النصر، التابع لمحافظة الدقهلية، شمال البلاد حالة إيجابية لفيروس كورونا لطفل حديث الولادة، يبلغ من العمر 35 يومًا من قرية ديرب الخضر.

وذكر مصدر طبي أنه غير معلوم مصدر إصابة الرضيع بالفيروس، حيث وصل لأحد المستشفيات مصابا بالتهاب رئوي حاد، واشتباه بإصابته بفيروس كورونا، وسارعت أسرته بنقله لمستشفى منية النصر حيث تم وضعه في الحضانة وإجراء تحليل فيروسات له لتتبين إصابته بكورونا .

وأكد المصدر لـ"العربية.نت" أن الطفل تم عزله في غرفة خاصة لعدم نقل العدوى للرضع الآخرين، فيما تم سحب مسحات من أفراد أسرته لمعرفة ما إذا كانوا مصابين بالفيروس أم لا.

ورجح المصدر أن يكون الرضيع قد التقط العدوى من أحد المهنئين للأسرة بقدومه، حيث جرى العرف في قرى مصر على توافد لفيف من الزوار والمباركين للأسر في حالة قدوم مولود جديد لها، وإقامة حفل بمناسبة مرور أسبوع على ولادته.

وكانت وزارة الصحة المصرية، قد أعلنت مساء السبت تسجيل 227 إصابة جديدة بفيروس كورونا و13 حالة وفاة.

وقالت إن عدد إجمالي المصابين بفيروس كورونا بلغ حتى الآن ، 4319 حالة من ضمنهم 1114 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفيات العزل، و307 حالات وفاة.

وأعلنت الوزارة خروج 39 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفيات العزل والحجر الصحي، جميعهم مصريون، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 1114 شخصا.