.
.
.
.

بعد اكتشاف 14 إصابة بكورونا.. عزل جزئي لقرية مصرية جديدة

نشر في: آخر تحديث:

فرضت السلطات المصرية عزلا جزئيا على قرية بمحافظة الغربية شمال البلاد بعد اكتشاف 14 إصابة بفيروس كورونا بين سكانها.

وقررت مديرية الصحة بمحافظة الغربية، مساء الاثنين، تطبيق العزل الجزئي لأهالي قرية نهطاي بمركز زفتى للوقاية من أخطار تفشي وباء كورونا، عقب ظهور 14 إصابة بين سكانها، مؤكدة أنه تم نقل الحالات المصابة إلى مستشفى كفر الزيات للعزل.

وقال المحاسب أحمد النحال رئيس مركز ومدينة زفتى، إن الأجهزة التنفيذية والأمنية بدأت في تنفيذ فرض عزل جزئي على القرية، وغلق المنطقة التي ظهرت بها حالات إصابة، مع وضع حواجز حديدية بها لمنع دخول أو خروج أحد من سكان هذه المنطقة.

هذا وكانت السلطات المصرية قد قررت عزل 10 قرى من قبل، بسبب انتشار فيروس كورونا بين سكانها.

وقرر اللواء جمال نور الدين محافظ كفر الشيخ، عزل قريتي الزعفران التابعة لمركز الحامول، وكفر العجمي التابعة لمدينة بيلا بالمحافظة لمدة 14 يوماً، عقب ظهور حالات مصابة بفيروس كورونا.

الرقم الأعلى في البلاد

وفرضت السلطات حجرا صحيا على قرى الهياتم وصفط تراب بمدينة المحلة وكفر جعفر التابعة لمدينة بسيون بالغربية، ودموشيا في بني سويف، وأبو ربيع في الإسماعيلية، والمعتمدية بالجيزة، وعزبة نيازي بمغاغة في المنيا، والسماحية ببلقاس في الدقهلية، بسبب انتشار كورونا.

يشار إلى أن وزارة الصحة المصرية أعلنت، مساء الاثنين، اكتشاف 248 حالة إيجابية جديدة لفيروس كورونا ليكون الرقم الأعلى في البلاد منذ ظهور الفيروس و20 حالة وفاة.

وذكرت أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا حتى الاثنين، بلغ 4782 حالة بينهم 1236 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفيات العزل والحجر الصحي، و337 حالة وفاة.