.
.
.
.

بعد اكتشاف 18 إصابة بكورونا.. قرية مصرية جديدة نحو العزل

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت مصادر مصرية عن اكتشاف 18 إصابة بـ فيروس كورونا ، وحالة وفاة، في قرية بمحافظة الإسكندرية، ما يعزز من قرب صدور قرار بفرض العزل عليها.

وقالت المصادر لـ " العربية.نت" إن قرية المسيري التابعة لحي العامرية بمحافظة الإسكندرية شمال البلاد، شهدت اكتشاف 18 إصابة بفيروس كورونا، ووفاة حالة أخرى، مؤكدين أن لجنة من الطب الوقائي بمديرية الصحة بالمحافظة، زارت القرية مساء الأربعاء، للوقوف على حالتها، ورفع تقرير بشأنها لمحافظ الإقليم.

وقامت اللجنة بتكليف فرق طبية بتعقيم منازل المصابين، ومنازل المخالطين، وسط تأكيدات بصدور قرار بعزلها خلال ساعات قليلة.

وكانت السلطات المصرية قد قررت عزل 10 قرى من قبل، بسبب انتشار فيروس كورونا بين سكانها.

وقرر اللواء جمال نور الدين محافظ كفر الشيخ، عزل قريتي الزعفران التابعة لمركز الحامول، وكفر العجمي التابعة لمدينة بيلا بالمحافظة لمدة 14 يوماً، عقب ظهور حالات مصابة بفيروس كورونا.

وفرضت السلطات حجرا صحيا على قرى الهياتم وصفط تراب بمدينة المحلة وكفر جعفر التابعة لمدينة بسيون بالغربية، ودموشيا في بني سويف، وأبو ربيع في الإسماعيلية، والمعتمدية بالجيزة، وعزبة نيازي بمغاغة في المنيا، والسماحية ببلقاس في الدقهلية، بسبب انتشار كورونا.

يذكر أن وزارة الصحة المصرية كانت قد أعلنت الأربعاء تسجيل 226 إصابة جديدة بفيروس كورونا و21 حالة وفاة.

وذكر ت الوزارة أن إجمالي المصابين في مصر بفيروس كورونا حتى الأربعاء، بلغ 5268 حالة من ضمنهم 1335 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفيات العزل والحجر الصحي، و380 حالة وفاة.